الرئيس الفلسطيني محمود عباس

مخابرات الاحتلال: ابو مازن يأس المفاوضات والسلطة تسعى للاضرار باسرائيل

بيت لحم /PNN/قالت الاذاعة العبرية العامة صباح اليوم ان  تقييمات معظم اذرع الاستخبارات في اسرائيل اشارت الى ان القيادة الفلسطينية لم تعد تعتقد بان المفاوضات السياسية مع اسرائيل ستتمخض عن نتائج وانها لا تتوقع حصول تقدم في عملية السلام في مفاوضات مباشرة او غير مباشرة.

ونقلت الاذاعة تقريرا لصحيفة هارتس اشارت فيه ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس يأس من المسار السياسي بسبب عدم تحقيق اي نتائج في جولات التفاوض السابقة وبسبب تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو المتناقضة بالنسبة لحل الدولتين خلال الاشهر القليلة الماضية .

وافادت الصحيفة انه وفقا للتقييمات فان السلطة الفلسطينية ستخوض نضالا علنيا ضد اسرائيل غير عنيف في اغلب الاحيان في مسعى للنيل من مكانة اسرائيل على الحلبة الدولية.

وتعكس المحاولة الفلسطينية لابعاد اسرائيل عن الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا نية الفلسطينيين اتخاذ اجراءات مماثلة في مؤسسات دولية اخرى.

على صعيد ذات صلة تعقد الكنيست الاسرائيلي بكامل هيئتها اليوم جلسة طارئة لمناقشة مكانة اسرائيل في الحلبة الدولية على خلفية تزايد النداءات لمقاطعة اسرائيل في العالم .

وبادر الى اجراء النقاش اعضاء الكنيست مايكل اورن من كتلة جميعنا وميخال روزين من ميرتس ونحمان شاي من المعسكر الصهيوني.

وياتي اجراء هذا النقاش بعد تصريحات ادلى بها الرئيس الامريكي باراك اوباما والتي قال فيها ان الجمود في العملية السياسية والمفاوضات بين اسرائيل والفلسطينين ومواقف الحكومة الاسرائيلية ورئيسها سيصعب على الولايات المتحدة الاستمرار بحماية المواقف الاسرائيلية في المجتمع الدولي خصوصا في ظل ضغط اوروبي ودولي من اجل اتخاذ اجراءات عقابية ضد اسرائيل في المحافل الدولية.

Print Friendly