محكمة الاحتلال تُثبت الاعتقال الإداري بحق الفتى نور عيسى لمدة ثلاثة شهور (جوهري)

رام الله/PNN- قال محامي نادي الأسير الفلسطيني محمود الحلبي، إن المحكمة العسكرية للاحتلال في “عوفر” ثبتت الأمر الإداري بحق الفتى نور كايد عيسى (16 عاماً) من بلدة عناتا، لمدة ثلاثة شهور (جوهري)، بحيث يكون الأمر الإداري الأخير الصادر بحقه، وينتهي في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني 2017.

وبين المحامي الحلبي، أن أمر الاعتقال الحالي هو الأمر الثاني الذي يصدر بحقه، الأول مدته أربعة شهور وفي حينه أصدرت المحكمة قراراً بتخفيضه لشهرين ويكون جوهري، إلا أن نيابة الاحتلال قدمت استئناف على القرار وعليه ألغت قرارها، وتم إعادة المدة الصادرة بحقه.

يُشار إلى  أن المحكمة ذاتها كانت قد أصدرت قراراً بالإفراج عن الفتى على قضية أخرى تتعلق بالتحريض على مواقع “الفيسبوك” إلا أنها أبقت على اعتقاله لوجود أمر اعتقال إداري بحقه وأُصدر بحقه أمر إداري جديد في الأول من آب الجاري. علماً أنه معتقل في تاريخ الثالث من نيسان / أبريل 2017.

 

Print Friendly, PDF & Email