اللواء ضميري يزور المخيم الصيفي في مؤسسة “دار الامل” ويشيد بانجازاتها

رام الله/PNN- أكد اللواء عدنان ضميري المفوض السياسي العام والناطق الرسمي باسم المؤسسة الامنية على أهمية تظافر كافة الجهود الرسمية والأهلية والشعبية لحماية أطفالنا من الأخطار التي تتهددهم وتقديم المساعدة اللازمة لهم ليكونوا رجال أصحاء ومعافين وقادرين على النهوض بمجتمعنا الفلسطيني وبناء مؤسساته المختلفة.

جاءت أقوال اللواء ضميري خلال زيارته للمخيم الصيفي المقام في مؤسسة “دار الامل” برعاية المجلس الاعلى للشباب والرياضة تحت شعار “بذور الامل .. طلائع الغد”.

وقال اللواء ضميري ان أطفالنا هم أمل المستقبل ويستحقون كل جهد ممكن للأخذ بأيديهم، وتمكينهم من مواصلة تعليمهم وتوجيههم لتحقيق تطلعاتهم وبما يتناسب مع مواهبهم وقدراتهم ليكونوا جزءا من حركة التطور وقادرين على مواجهة التحديات والأخطار المختلفة.

وأعرب اللواء ضميري عن سعادته مما شاهده في هذه المؤسسة الهامة وما حققته من انجازات في مساعدة أبنائها على الالتحاق بالمدارس وصقل المواهب الرياضية والفنية والمهنية، كما اشاد بدور المتطوعين والمشاركين في المخيم الصيفي الذين يؤدون رسالة في غاية الاهمية، وثمن ادارة الدار التي غيرت الكثير من المفاهيم وحققت مزيدا من الانجازات لتطوير الخدمات التي تقدمها “الدار”، وتعزيز العلاقة مع المجتمع المحلي.

وشارك اللواء ضميري الاطفال المشاركين في المخيم ببعض الانشطة، ووعد بمواصلة التعاون بين هيئة التوجيه السياسي والوطني و”دار الامل” وتعزيزه بما يساعدها على تحقيق اهدافها السامية.

Print Friendly, PDF & Email