محاولات إسقاط جنود الاحتلال مستمرة على الفيسبوك

القدس/PNN-كشفت مصادر عسكرية “إسرائيلية” عن محاولات لجهات مجهولة الحصول على معلومات أمنية من جنود إسرائيليين عبر شبكة التواصل الاجتماعي الفيسبوك، من خلال حسابات وهمية بأسماء فتيات مزيفات.

ووفقاً لموقع 0404 الالكتروني العبري، فقد تقارير عدة أظهرت إرسال صدقات من شباب وفتيات بـأسماء وهمية لإسرائيليين بينهم جنود لإسقاطهم في فخ الصداقة وذلك للحصول على معلومات أمنية.

وقال جندي “إسرائيلي” أن شابة أضافته على موقع التواصل الاجتماعي وبدأت بطرح أسئلة شخصية حول موقعه وطبيعة عمله وغيرها.

وكان الجيش “الإسرائيلي” كشف العام الماضي عما وصفه بـ “نشاط إلكتروني خطير” لحركة حماس في “فيسبوك” يهدف إلى استدراج جنود الجيش عبر حسابات مزيفة لفتيات سرقت صورهن للوصول إلى أسرار عسكرية

وكشف مسؤولو الجيش أن حماس قامت بتواصل عبر حسابات فيسبوك لفتيات “جميلات”، سرقت صورهن، وقامت باستدراج الجنود إلى كشف معلومات دقيقة عن الجيش.

وقال الجيش إنه تمكن من كشف النشاطات المعادية التي نفذتها حماس، في أعقاب بلاغات عديدة وصلت من الجنود عن تواصل حسابات مشبوهة معهم عبر فيسبوك، واستدراجهم إلى تنزيل تطبيقات تعارف ومن ثم قطع الاتصال. وقامت وحدة الحفاظ على أمن المعلومات في الجيش بإطلاق حملة للتعرف على حقيقة هذه الحسابات.

Print Friendly, PDF & Email