بعد الاعلان انها عملية طعن: الاعلام العبري يتراجع ويقول ان المصاب عربي وفتح تحقيق

القدس المحتلة/PNN- تراجع الاحتلال الاسرائيلي، ظهر اليوم السبت، عن ادعائه بان سيدة فلسطينية قامت بطعن حارس اسرائيلي، في منطقة باب العمود بالقدس المحتة.

وأفاد بيان شرطة المتحدثة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري بأنه تبين ان الشخص الذي اضيب أثر طعنه من قبل سيدة فلسطينية  هو عربي من سكان القدس ويعمل حارس امن بشركة، وجاري التحقيق.

وكانت قوات الاحتلال قد ادعت أن سيدة فلسطينية قامت بطعن حارس امن يهودي في منطقة باب العمود بالقدس المحتلة، واصابته بجروح طفيفة، ووكان قد ذكر بيان المتحدثة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري ادعت بان فلسطينية تقدمت وسكين بيدها اتجاه حارس امن يهودي بلباس مدني في شارع  السلطان سليمان قرب محطة القطار الخفيف بمحاذاة باب العامود وطعنتة بالسكين في كتفة.

وقامت قوات الشرطة الاسرائيلية الذين تواجدو بالقرب من المكان باعتقال السيدة الفلسطينية وتحويلها للتحقيق.

Print Friendly, PDF & Email