مقتل شخص يحمل حزاما ناسفا يشتبه أنه منفذ اعتداء برشلونة

برشلونة/PNN – قالت تقارير إسبانية، اليوم الإثنين، إن سائق المركبة الذي نفذ عملية الدهس في برشلونة، يونس أبو يعقوب، قد اعتقل بينما كان يحمل حزاما ناسفا.

وبشكل متزامن قالت تقارير أخرى إن الشرطة أطلقت النار على شخص كان يرتدي حزاما ناسفا في بلدة سوبيراتس، غربي برشلونة.

وأكدت مصادر في الشرطة أن عناصرها أطلقوا النار على شخص يرتدي حزاما ناسفا، ويشتبه أن يكون يونس أبو يعقوب.

ولم يتضح بعد ما إذا كان الحديث عن الحادثة نفسها.

ولم تؤكد الشرطة نبأ الاعتقال، إلا أنها صرحت أنها تنفذ حملة في المنطقة ذاتها. ونقل عن مصدر في الشرطة قوله إن شخصا قد اصيب في المنطقة.

وكان الشرطة الإسبانية قد أفادت، ظهر اليوم، أن أبو يعقوب تمكن من الفرار سيرا على قديمه من موقع الاعتداء، وطعن سائقا كان في موقف للسيارات، وخطف مركبته، بينما لا تزال جثة صاحبها داخل المركبة، وحاول دهس عدد من أفراد الشرطة على حاجز، ثم ترجل من المركبة وفر من المكان. واعتبر السائق على أنه الضحية رقم 14.

يشار إلى أن شرطة كتالونيا نشرت اليوم صورة لأبو يعقوب بينما كان يهرب من موقع عملية الدهس، وهي صورة تم التقاطها من كاميرا للحراسة يظهر فيها قرب أحد الأسواق.

يشار إلى أنه بعد عملية الدهس نصبت الشرطة نحو 800 حاجز، وضاعفت قواتها في المنطقة ثلاث مرات.

Print Friendly, PDF & Email