الاحتلال يبعد إماماً وخطيباً مقدسياً عن القدس وبلدتها القديمة

القدس /PNN- قررت محكمة الاحتلال، مساء اليوم الاثنين، الافراج عن الشيخ نور الدين الرجبي أحد أئمة وخطباء مساجد القدس المحتلة، بشرط الإبعاد عن مدينة القدس وبلدتها القديمة لمدة أسبوع، وبكفالة مالية مقدارها خمسة آلاف شاقل.

وكانت مخابرات الاحتلال استدعت الشيخ الرجبي يوم أمس للتحقيق معه بمركز “المسكوبية” غربي القدس، واعتقلته ثم مددت اعتقاله لعرضه على المحكمة اليوم قبل إصدار قرارٍ بإبعاده عن القدس

Print Friendly, PDF & Email