وزارة شؤون المراة تستقبل المديرة الجديدة لبرنامج تعزيز العدالة الفلسطينية

رام الله/PNN- إستقبلت د. هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، في مدينة رام الله، المديرة الجديدة لبرنامج تعزيز العدالة الفلسطينية بيجي اوتشاندارينا، وعبد الحافظ أبو شمسية وسيرين حوسو من كيمونيكس الشركة المنفذة للمشروع، بحضور وكيل الوزارة بسام الخطيب، ومدير عام ديوان مكتب الوزير رنده جنحو.

وأكدت الآغا على أهمية الشراكة مع المؤسسات الدولية حول قضايا تمكين المرأة الفلسطينية التي تستحق كل دعم ومساندة، حيث تعاني من إجراءات الإحتلال وتضحي وتناضل من أجل حماية أسرتها.

وأضافت الآغا بأننا حققنا إنجازات مميزة بموارد وإمكانات متواضعة، ونظام التحويل الوطني للنساء المعنفات هو أكبر دليل على ذلك، حيث ترغب بعض الدول العربية بالإستفادة من التجربة كلما عرضناها في مشاركتنا الخارجية، بإعتبارنا مبادرين على مستوى العالم العربي بإيجاد نظام خلاق ومبدع.

وأوضحت الآغا بأن الشراكة مع برنامج تعزيز العدالة الفلسطينية أدت إلى نتائج إيجابية على صعيد مأسسة وتنفيذ نظام التحويل الوطني، حيث تم تدريب 70 مشارك ومشاركة من القطاعات الصحي والشرطي والإجتماعي، وتم نقل تجربتهم لأكثر من 250 شخص في مؤسساتهم.

بدورها أعربت اوتشاندارينا عن سعادتها بماتم إنجازه نتيجة الشراكة مع الوزارة على مناهضة العنف المبني على أساس النوع الإجتماعي، وبأن نظام التحويل الوطني الفلسطيني للنساء المعنفات مثالاً يحتذى به.

وقدم أبو شمسية الشكر لفريق عمل الوزارة وبشكل خاص وكيل الوزارة على جهود المتابعة الدائمة للتنفيذ وتجاوز كافة العقبات والتحديات لإنجاح البرنامج.

يذكر بأن الوزارة بالشراكة مع برنامج تعزيز العدالة الفلسطينية بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، نفذت عدد من الأنشطة أبرزها تدريب للقطاعات الصحي والشرطي والإجتماعي العاملة على نظام التحويل الوطني الفلسطيني للنساء المعنفات.

Print Friendly, PDF & Email