خلال لقاءه السفير الصيني…أبو غربية: تربطنا علاقة قوية وأبدية

رام الله/PNN- استقبل عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عثمان ابو غربية– أمين عام المؤتمر الوطني الشعبي للقدس اليوم، السفير الصيني تشين زينزهونج المعتمد لدى دولة فلسطين، وذلك بهدف تطوير العلاقات الفلسطينية الصينية ولبحث سُبل التعاون ما بين الطرفين وللحديث حول آخر المستجدات السياسية الحاصلة.

حيث كان في استقبال الوفد الصيني أمين سر المكتب التنفيذي للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية موسى أبوغربية في مقر المؤتمر، وذلك ضمن البرامج التي تعدها دائرة العلاقات الدولية في المؤتمر الوطني الشعبي للقدس.

ورحب اللواء عثمان ابو غربية بالسفير الصيني مستذكرا العلاقات الاخوية الطيبة التي جمعت الشعب الفلسطيني بالشعب الصيني والحزب الشيوعي الصيني حيث تربطهم علاقة ابدية ودائمة، وكانوا أول من استقبلوا الشهيد ياسر عرفات والشهيد خليل الوزير، وكان لهم دورا اساسيا في تدريب القيادات الفلسطينية وتخريج الدورات العسكرية، وايضا هذه العلاقات نشأت منذ نشوء حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح، وانطلاق الرصاصة الاولى، ومازالت مستمرة حتى اليوم ونشاهدها من خلال زيارات الوفود التنظيمية الى الصين.

واثنى ابو غربية على التطور الحاصل في الصين حيث انها سارت على خطُى صحيحة ودقيقة للنهوض بشعبها فاصبحت بالمركز الاقتصادي الاول في العالم من ناحية، ومن ناحية أخرى طورت نفسها عسكريا، واضاف : ” ان النظام الذي تقوم الصين على تحقيقه اليوم هو نظام يُحتذى به ويستحق الاحترام والتقدير، اضافة الى الدور المهم في التكامل الروسي الصيني فكلاهما شعبان يقدران القضية الفلسطينية وداعمان لها ولشعبها”.

وتطرق في حديثه الى ازدياد الاوضاع سوءا في مدينة القدس المحتلة نتيجة السياسات العنصرية التي تتبعها حكومة المحتل واذرعها التنفيذية واستمرارها بالاستيلاء على الاراضي وهدم البيوت وفرض مخالفات باهظة هدفها خلق مناخات طاردة اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا على السكان المقدسيين، الامر الذي يؤدي الى هجرتهم من المدينة بحيث تُرى هذه الهجرة على انها هجرة طوعية ولكن واقعها هجرة بالاكراه.

مشيرا الى الاعتداءات التي يقوم بها قطعان المستوطنين بحراسة أمنية في مدينة القدس، باعتدائاتهم المتكررة على المقدسات الاسلامية والمسيحية و اعتدائها على الاراضي الزراعية واقتلاع اشجار الزيتون وسكب المياه العادمة على الاراضي، اضافة الى الاعتداءات المباشرة على المواطنين.

وبدوره شكر السفير الصيني تشين زيزهونج اللواء عثمان ابو غربية على حُسن الاستقبال مؤكدا على اهمية التاريخ العريق ما بين الشعبين فهو شاهد على الصداقة وقاموس حي لا يمكن له ان ينسى، كما ورحب بتطوير العلاقات القائمة ما بين البلدين وضرورة بحث سُبل التعاون في المجالات المشتركة من جهة، ومن جهة أخرى رحب السفير الصيني في التعاون والتباحث في المجال الحزبي “الحزب الشيوعي الصيني” كحزب حاكم لديه نظام داخلي متكامل.

وفي ختام اللقاء قدم الأمين العام عثمان ابو غربية للسفير الصيني تشين زيز هونج والوفد المرافق له، كتاب الطريق الى الجنوب اضافة الى اصدارات المؤتمر الوطني الشعبي للقدس المتمثلة بصحيفة العاصمة، كما وقدم امين سر المكتب التنفيذي للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية موسى ابو غربية مجلة مشارف والتي تُعنى بشؤون الثقافة.

وبدوره قدم السفير الصيني تشين زيز هونج هدية رمزية تراثية الى الأمين العام عثمان ابو غربية.

Print Friendly