برلين/PNN- طالب توماس مولر مهاجم بايرن ميونيخ، بعدم تحميل الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب البافاري السابق المسؤولية الكاملة وحده عن سوء نتائج الفريق، خلال الفترة الأخيرة.

وقرَّرت إدارة البافاري، إقالة أنشيلوتي من منصبه؛ بسبب سوء نتائج الفريق محليًا، والخسارة بثلاثية نظيفة، أمام باريس سان جيرمان، بدوري الأبطال.

وقال مولر، خلال تصريحات نقلها موقع “فور فور تو” الإنجليزي، اليوم الخميس: “جزء كبير من الصراعات التي حدثت مؤخرًا، سببها الفريق الذي يقف على أرض الملعب، ولا يؤدي مثلما يتوقع الجمهور”.

وأضاف: “يجب أن نكون واقعيين حول ذلك الأمر، ولست مع الرأي أنَّ أنشيلوتي كان كبش فداء”.

وأكمل “يجب أن نكون حذرين جدًا حول وضع أهدافنا في المستقبل. نحن لن نلعب فجأة كرة قدم من مجرة أخرى. بالتأكيد سنقدم مباريات سيتم انتقادنا بسببها كثيرًا”.

وأردف “الآن أتدرب على فترتين، والأمور تسير على ما يرام”.

ووجه يوب هاينكس المدير الفني لبايرن، نصيحة لتوماس مولر، من أجل استعادة مستواه خلال الفترة المقبلة.

وعاش مولر فترة صعبة خلال فترة أنشيلوتي، حيث كان يضعه على مقاعد البدلاء، ويعتمد عليه في بعض الدقائق فقط.

وقال هاينكس، خلال تصريحاته لصحيفة “بيلد” الألمانية: “من الضروري على مولر أن يتدرب على كل العناصر التي يحتاجها، أمام المرمى في الاشتباك مع اللاعبين الآخرين، وأيضًا إنهاء الهجمة، ويمكن تحقيق الكثير بالدافع والرغبة في العمل بشكل صحيح”.

وأضاف: “يجب أن يكون مولر في كامل تركيزه، وفقًا لما يمليه عليه ضميره في التدريبات”.