أخبار عاجلة

د. مجدلاني يلتقي القنصل الفرنسي ويدعو المجتمع الدولي لإنقاذ حل الدولتين

رام الله /PNN- أكد الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني ، أن ما يشجع حكومة الاحتلال على الاستمرار بكثافة بالبناء الاستيطاني هو موقف الادارة الامريكية التي تمتنع لغاية الان عن تأكيد التزامها بالموقف التقليدي الرافض للاستيطان باعتباره غير شرعي ويعيق عملية السلام ،ولم تبذل أي جهد يذكر لإعادة احياء عملية السلام .
وقال د.مجدلاني خلال لقاءه مساء اليوم الثلاثاء بمكتبه بمدينة رام الله ، مع قنصل جمهورية فرنسا لدى دولة فلسطين بيار كوشار، بحضور عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك، ننظر أن يتحرك المجتمع الدولي ، لوقف اجراءات الاحتلال ، وإلزامها بقرارات الشرعية الدولية فالاستيطان خطير ويقتل حل الدولتين ، الذي يتوجب على المجتمع الدولي سرعة انقاذه ،هذا وبحث اللقاء اخر المستجدات السياسية والتطورات المحلية والإقليمية .
وأشار د. مجدلاني أن على مجلس الامن متابعة قراراته الخاصة بالاستيطان ، معتبرا عدم قيام السكرتير العام للأمم المتحدة بتقديم تقريره حول الاستيطان مخالفة قانونية وتهرب من تحمل مسؤولياته .
وأكد د. مجدلاني أن المصالحة الوطنية الفلسطينية مصلحة استراتيجية فلسطينية ،وتحقيقها يدفع عملية السلام، وسوف نعمل لتذليل كافة العقبات أمام تحقيقها، وتنفيذ كافة الالتزامات وتمكين الحكومة من ممارسة دورها وصلاحياتها ، بما يساهم في صمود ابناء شعبنا ، ويحقق المصالح العليا لقضيتنا .

Print Friendly, PDF & Email