الاحتلال يحدد جلسة محاكمة للأسير أسيا كعبانه

رام الله/PNN-قال مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن محكمة الاحتلال في عوفر حددت جلسة محاكمة للأسيرة” أسيا كعبانه” 41 عام، من قرية دوما جنوب نابلس في الخامس من شهر ديسمبر القادم للنظر في اصدار حكم بحقها .

وأوضح أسرى فلسطين بان قوات الاحتلال كانت اعتقلت السيدة “كعابنه” بتاريخ 24/4/2017، خلال مرورها على حاجز قلنديا وأدعت بانه قامت بطعن مجندة إسرائيلية بسكين على الحاجز واصبتها بجراح ، وتم اعتقالها ونقلها الى التحقيق.

وأشار أسرى فلسطين إلى ان الأسيرة “كعابنه” ام لتسعة أبناء، وقد انتزعها الاحتلال من بينهم دون مبرر، حيث أكدت عائلتها بان ادعاء الاحتلال بتنفيذها عملية طعن كاذب، وانها لم تقوم بهذا العمل ولا يوجد ما يبرره، وأن ما جرى هو انها اقتربت من احدى المجندات لتسألها عن امر ما على حاجز قلنديا فاشتبهت المجندة بها واعتقدت بانها تريد طعنها فصرخت عليها ورفعت السلاح وحضر عدد اخر من الجنود وقاموا باعتقالها .

وبين “مركز أسرى فلسطين” بأن محاكم الاحتلال أجلت محاكمة الأسيرة “كعبانه” عدة مرات لاستكمال الاجراءات القانونية كما تقول، وحددت أخر موعد للجلسة القادمة في الخامس من شهر ديسمبر.

وتعانى الأسيرة “كعابنه” من ظروف نفسية صعبة كونها أم لتسعة أبناء بينهم أطفال صغار لا يستطيعون العيس دونها، وتعيش حالة من القلق المستمر على ابنائها وعلى مستقبلها في ظل اتهامها بتنفيذ عملية طعن وتخشى ان يتم اصدار حكم قاسى بحقها كما حدث مع العديد من الأسيرات .

وطالب مركز أسرى فلسطين كافة المؤسسات الحقوقية الدولية المعنية بشئون المرأة التدخل من اجل حماية المرأة الفلسطينية من اعتداءات الاحتلال، والعمل من اجل اطلاق سراح الاسيرات الفلسطينيات وخاصة القاصرات منهن

Print Friendly, PDF & Email