صحيفة بريطانية: الامير السعودي بن سلمان طالب الرئيس عباس بقبول خطة كوشنر

بيت لحم/PNN- قالت صحيفة “ذي تايمز” البريطانية إن ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان، قرر التدخل بشكل غير مسبوق في القضية الفلسطينية، ووطالب الرئيس محمود عباس، خلال زيارته الى الرياض، بقبول الخطة الأميركية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لها ان بن سلمان استدعى الرئيس عباس إلى الرياض، وأن أخبار الاعتقالات في السعودية ومصير رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، غطت على هذ اللقاء في حينه، وخلال اللقاء، طالب بن سلمان عباس بقبول خطة صهر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، ومستشاره، غاريد كوشنر.

وبحسب مراسل الصحيفة في القدس، ريشتارد سبانسر، وهو المختص في شؤون الشرق الأوسط، فإن بن سلمان قرر تغيير قواعد اللعبة في الشرق الأوسط ودعم خطط ترامب للتطبيع وعقد اتفاقيات سلام بين إسرائيل ومختلف الدول العربية، وأن لقاء عباس بن سلمان تم بالتزامن مع التحضيرات التي يقوم بها كوشنر لبحث اتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وبحسب مسؤولين إسرائيليين، من المتوقع أن يعلن ترامب عن خطته حول حل القضية الفلسطينية والسلام بين إسرائيل وكل الدول العربية في الشرق الأوسط مطلع العام المقبل، وأن يحشد لذلك دعمًا دوليًا وإقليميًا.

وبحسب الصحيفة، من المرجح أن كوشنر زار السعودية دون ترتيب أو إعلان مسبق، والتقى ببن سلمان حتى وقت متأخر، وبحثا خلال اللقاء العديد من القضايا المتعلقة بالسعودية ودورها في المنطقة وكثير من الأمور الأخرى.

ووفقا للتايمز، فإن بن سلمان، وولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، الحاكم الفعلي للإمارات، يريدان لهذه الخطة أن تنجح “حتى تسمح لهما بتنسيق أكبر مع إسرائيل ضد إيران دون أن يتهما بخيانة القضية الفلسطينية”.

المصدر: عرب 48.

Print Friendly, PDF & Email