التربية تودع طلبتها المشاركين بمسابقة الحساب الذهني في ماليزيا

رام الله/PNN- ودَّع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، في مكتبه، اليوم الخميس، الطلبة الفائزين في مسابقة الحساب الذهني للأباكس على مستوى فلسطين، والذين سيمثلونها في منافسات المسابقة بكوالامبور بماليزيا مع 65 دولة على مستوى العالم بمشاركة 5000 متسابق من طلبة العالم، إذ إن الوزارة تبنت هذا الفريق معنوياً ومادياً؛ تأكيداً على دعم الطاقات المبدعة واحتضانها، وإيصال صوتها للعالم.

وحضر مراسم الوداع وكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير عام مركز يوسي ماس العالمي بنان خليفة.

وفي هذا السياق، أكد صيدم أن الوزارة تعقد آمالها على هذه المشاركة التي من شأنها أن تعلي اسم فلسطين في كافة المحافل وتضعها على خارطة المعرفة دولياً، داعياً لاستثمار هذه الفرصة للانتصار والفوز بالجوائز والحصول على المراتب الأولى، مثمناً جهود مركز يوسي ماس وإدارته على الجهود المبذولة في سبيل رعاية المواهب الطلابية واكتشافها.

وأشار صيدم إلى أن مشاركة طلبة فلسطين في هذه المسابقة تبرهن على روح العزيمة والإرادة القوية للمنافسة وحصد الانتصارات، ويؤكد الإصرار على الحضور في مثل هذه المحافل العلمية، متمنياً لجميع الطلبة التوفيق والتميز في هذه المسابقة العالمية.

من جهتهم، عبَّر الطلبة عن ارتياحهم وتفاؤلهم من المشاركة في هذه المسابقة، مؤكدين أنهم تلقوا تدريبات كثيرة ومكثفة من أجل المنافسة بقوة لتحقيق الفوز، شاكرين الوزير صيدم والأسرة التربوية على هذه اللفته التي من شأنها أن تعزز عزيمتهم وإصرارهم على الفوز ورفع اسم فلسطين عالياً في سماء الإبداع والتميز بين الدول.

Print Friendly, PDF & Email