سلمان لPNN: تقرير تلفزيون اسرائيل مزور من حيث المحتوى والتوقيت وسنلاحقهم قضائيا

بيت لحم/PNN/ اكد رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان على ان محاولات التزيف وضرب وحدة شعبنا من خلال ترويج فديوهات مفبركة ستبوء بالفشل متسائلا عن السبب الذي يسعى اليه مروجي هذه الشائعات من خلال هذه الفيديوهات التي تروج لها جهات اسرائيلية حيث تسعى اسرائيل لضرب الساحة الداخلية الفلسطينية.

وقال سلمان في حديث خاص ل PNN ان التلاعب بمحتوى وتوقيت الفيديو والمقابلات مشددا على ان اكبر دليل على التلفيق والتزوير الاسرائيلي هو ان اعلان ترامب حدث بتاريخ ٦/١٢ / ٢٠١٧ بعد اضاءة الشجرة حيث تم تسجيل التقرير قبل الاعلان بتاريخ ٢٨ / ١١/ ٢٠١٧ ما بؤكد وجود نية مبيتة للتزوير نافيا ان يكون قد تحدث بتفاصيل ما نشره التلفزيون الاسرائيلي.

 واكد سلمان ان بلدية بيت لحم ستقوم برفع دعوى قضائية في المحاكم الفلسطينية والاسرائيلية على القناة وطاقمها الى جانب اتهاذ اجراءات لمنع الطواقم الصحفية الاسرائيلية من دخول بيت لحم لما سببوه من اساءات مؤكدا ان هناك تصوير وتسجيلات تثبت التزيف الاسرائيلي.

كما تساءل رئيس بلدية بيت لحم عن قيام بغض الجهات بترويج الفيديو الاسرائيلي وكانه امر مصدق مشددا على ان الامانة الصحفية تقتضي الرجوع لكافة الاطراف الفلسطينية المعنية خصوصا اذا كانت المصادر الاسرائيلية هي من يقف وراء هذه الانباء الملفقة والتي تهدف لضرب الساحة الفلسطينية.

ودعا سلمان كافة الجهات الفلسطينية من وسائل اعلام وصحفيين الى تحري الدقة والتصرف بمسؤولية خصوصا في ظل هذه الظروف الصعبة والاستهداف التي تتعرض اليه القضية والمجتمع الفلسطيني معتبرا كل هذه الممارسات محاولة لضرب المجتمع الفلسطيني.

وفي موضوع زيارة نائب الرئيس الامريكي مايك بينس اكد رئيس بلدية بيت لحم ان البلدية اعلنت منذ البداية وبتصريحات مسبقة منه شخصيا وتم نشرها في كل وسائل الاعلام الفلسطينية والعربية وباللغتين العربية والانكليزية موضحا ان الموقف ذاته وهو ان البلدية ملتزمة بالموقف والقرار السياسي.

Print Friendly, PDF & Email