مسرح بلدي رام الله قيد التطوير

رام الله/PNN- تعمل بلدية رام الله على تطوير المسرح البلدي الملاصق لمبنى البلدية والذي شهد العديد من العروض الفنية ومسابقات الدبكة الشعبية منذ الستينات، وتهدف البلدية من هذا المشروع اعادة احياء المسرح ضمن خطتها لتطوير المرافق الثقافية في المدينة وذلك من خلال إحياء المسرح البلدي ليتم استغلاله لإقامة الامسيات الثقافية، والعروض السينمائية والمؤتمرات ويتضمن مشروع تطوير المسرح البلدي عدة عناصر من بينها: أعمال تشطيب وتأثيث وتجهيز المسرح البلدي بما فيه أنظمة الإضاءة والصوت، والسينما والترجمة وخشبة المسرح بكافة متطلباتهم بالإضافة إلى المسرح الخارجي، وأعمال إنشاء وتشطيب توسعة مبنى البلدية والتي تشمل ساحة خارجية تربط شارع عيسى زيادة بمبنى البلدية بالإضافة إلى ساحة داخلية تشكل المدخل الرئيس لكل من مبنى البلدية والمسرح البلدي وتضم مركز خدمات الجمهور الموحد الخاص بالبلدية.

واشتملت المرحلة الاولى من مشروع المسرح على الاعمال المدنية والبلاط، حيث تم الانتهاء من معظم أعمال تأهيل المرحلة الأولى للمسرح البلدي من أعمال توسعة المسرح القائم لتشمل منطقة الكواليس، إضافة قاعة تدريب، وقاعة انتظار للضيوف وخدماتها، بالإضافة إلى تأهيل منطقة المسرح القائمة والتي تحتوي على 272 كرسي، وجميع الخدمات اللازمة وذلك بتمويل من وزارة المالية.

وكانت قد وقعت بلدية رام الله ومجموعة الاتصالات الفلسطينية اتفاقية تنص على مساهمة مجموعة الاتصالات الفلسطينية بجزء من تمويل المرحلة الثانية من انشاء المسرح البلدي الذي تقوم بلدية رام الله بتنفيذه وتمويله. وتشمل الاعمال تأثيث المسرح من كراسي وأعمال خشبية وتكييف، وأرضيات المسرح.

وجاري العمل في المرحلة الثالثة والأخيرة على الانتهاء من أعمال إنشاء توسعة الساحة الامامية لمبنى البلدية (البلازا) والتي ستتم بتمويل مشترك من صندوق البلدية ومؤسسات مجتمعات عالمية وذلك ضمن مشروع تأهيل مبنى البلدية وانشاء مركز خدمات الجمهور.

من الجدير ذكره، أنه تم انشاء قاعة المسرح البلدي الرئيسية في ستينات القرن الماضي في الطابق الارضي لمبنى بلدية رام الله بمساحة 550م2، وقد احتضنت هذه القاعة العديد من الاجتماعات الجماهيرية خاصة في السبعينات، ومؤخرا قامت البلدية بتوسعة قاعة المسرح لتشمل المسرح الخلفي والقاعات الجانبية بمساحة 400م2 المرافق الخدماتية اللازمة لتشغيل المسرح حسب المواصفات الفنية المعتمدة للمسارح مثل اضافة المنطقة الخلفية للمسرح Back Stage، قاعة تدريب، غرفة تحكم بالأنظمة المختصة للمسرح. وتبلغ مساحة المسرح البلدي مع الاضافات 950م2.

Print Friendly