برشلونة/PNN-  واصلت الصحف الإسبانية الصادرة، اليوم السبت، متابعتها لمباريات الجولة 20 من الليجا، والتي ستجمع اليوم بين ريال مدريد أمام ديبورتيفو لاكورونيا، وبرشلونة أمام ريال بيتيس، كما اهتمت بفوز السائق الإسباني كارلوس ساينز بلقب رالي داكار الصحراوي.

وركزت صحيفة ماركا على عودة كريستيانو رونالدو للمشاركة مع الفريق بعد أن تمت إراحته في لقاء ليجانيس الماضي في كأس الملك، وعنونت “حان وقت الوحش”.

وأضافت: “كريستيانو سيبحث عن أفضل نسخة له هذا الموسم أمام ديبورتيفو لاكورونيا بعد مرور النصف الأول من الليجا”.

كما سلطت الضوء على مباراة أتليتكو مدريد وجيرونا أمس، وأشارت إلى إصابة دييجو كوستا، العائد من جديد لكتيبة (روخيبلانكوس) بعد تعرضه لآلام في الفخذ أثناء المباراة ليقوم سيميوني بإخراجه.

وعلى غلاف صحيفة آس ركزت على حالة لاعبي ريال مدريد قبل المباراة، وقالت: “بنزيما سيبدأ على مقاعد البدلاء، ورونالدو استطاع لم شمل الفريق بعد الجدل الذي دار حول رحيله”.

أما عن لقاء برشلونة وبيتيس فعلقت: “برشلونة سيخوض المباراة أمام ريال بيتيس بدون أندريس إنييستا وباولينيو”.

على الجانب الآخر سلطت الصحف الكاتالونية الضوء على مباراة البلوجرانا، حيث عنونت صحيفة موندو ديبورتيفو وقالت “أكثر من قائد” في إشارة للنجم ليونيل ميسي.

وأوضحت: “في حالة الفوز أمام ريال بيتيس سيتسع الفارق لـ 11 نقطة مع أتليتكو مدريد، الذي تعادل مع جيرونا، و14 نقطة مع فالنسيا الذي خسر أمام لا بالماس”.

وأضافت: “الفريق سيدخل المباراة كونها أول ضمان للاقتراب أكثر من الليجا، كما قام فالفيردي باستدعاء أومتيتي ودولوفيو للقائمة”.

وجاء غلاف صحيفة سبورت بعنوان: “الطريق الحر نحو الليجا”، وتابعت: “بعد تعادل أتليتكو مدريد وخسارة فالنسيا، البارسا يأمل في بدء الدور الثاني بوتيرة جيدة أمام ريال بيتيس”.

وأشارت أن الأوروجوياني لويس سواريز سجل 8 أهداف في آخر 6 مباريات مع برشلونة، وتعتبر بيتيس ضحيته المفضلة إذ أحرز في شباكها 7 أهداف.