إسرائيليون يدعون البرلمان الإيرلندي لمقاطعة منتجات المستوطنات

دبلن/PNN – توجهت مجموعة من الناشطين الإسرائيليين، بينهم أعضاء كنيست سابقون وحقوقيون وسفراء سابقون وفنانون وأكاديميون، برسالة إلى المشرعين في البرلمان الإيرلندي يطلبون فيها دعم اقتراح القانون الذي سيطرح اليوم في مجلس الشيوخ، والذي ينص على منع بيع واستيراد منتجات المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة في إيرلندا.

ويمنع اقتراح القانون، الذي يطرح اليوم للتصويت عليه، استيراد أو بيع منتجات وخدمات مصدرها المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

وجاء في الرسالة التي نشرت اليوم، الثلاثاء، في صحيفة “آيريش تايمز” الإيرلندية “نحن مواطنون إسرائيليون قلقون نحث إيرلندا على دعم أي تشريع يسهم في فرض التمييز بين إسرائيل نفسها وبين المستوطنات في الأراضي المحتلة في الضفة الغربية وشرقي القدس. الاحتلال الإسرائيلي للمناطق خارج حدود 67 مستمر منذ أكثر من 50 عاما بدون أي نهاية في الأفق، وهو ليس غير عادل فحسب، وإنما يشكل خرقا لقرارات كثيرة للأمم المتحدة. وكأشخاص نهتم بشكل معمق بمستقبل إسرائيل، ونتوق للسلام مع جيراننا، فإننا نحثكم على دعم القانون”.

وعلم أنه من بين الموقعين على الرسالة أوري أفنيري، والبروفيسور إيلي بار نافي، والسفراء السابقون إيلان باروخ وألون لوئيل، والمستشار القضائي الأسبق ميخائيل بن يائير، وأعضاء الكنيست سابقا رومان برونفمان وأفرام بورغ ونعومي حزان وتسلي ريشيف وياعيل ديان، والفنانون داني كرون وأليكس ليبك ودافيد ترتكوبر وميكي كرتسمان.

يشار إلى أن البرلمان الدانماركي كان قد تبنى، الأسبوع الماضي، قرارا مماثلا، يدعو إلى استثناء المستوطنات من أي اتفاق ثنائي مباشر مع إسرائيل. كما تقرر تعزيز التوجيهات الحكومية ضد استثمارات هيئات عامة وخاصة خارج الخط الأخضر.

Print Friendly, PDF & Email