قوات الاحتلال تعتقل القيادي في الجهاد جمال حمامرة من بيت لحم

بيت لحم/PNN- اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر امس الأحد، الشيخ جمال حمامرة، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، بعد اقتحام منزله في مدينة بيت لحم.

وتعرض الشيخ حمامرة (54 عاما) لعدة اعتقالات في سجون الاحتلال، حيث مكث في السجن خلال الاعتقالات المتقطعة نحو 14 عاما، خاض خلال إحداها إضرابا عن الطعام.

ويعمل الشيخ جمال حمامرة مدرسا، وهو أحد مبعدي مرج الزهور، وتعرض لمحاولة اغتيال، حيث وضعته قوات الاحتلال في كيس أسود، وأثناء نقله للمستشفى تبين أنه على قيد الحياة، وبعد عشرين يوماً تم إبعاده إلى مرج الزهور في نهاية العام 1991.

ويعرف الشيخ حمامرة بمعارضته الشديدة للمفاوضات والتنسيق الأمني بين السلطة الفلسطينية وبين إسرائيل، وهو ما جعله عرضة للملاحقة المزدوجة، حيث تم اعتقاله لدى السلطة مرات عديدة.

كما أُثر عن الأسير حمامرة أنه كان من أبرز نشطاء انتفاضة عام 1987، وانتفاضة الأقصى عام 2000.

Print Friendly, PDF & Email