أخبار عاجلة

مجمّع فلسطين الطبي في 2017: مركز العلاج في الوطن يقدّم أكثر من مليون ونصف المليون خدمة صحيّة

 

رام الله/PNN- قدّم مجمع فلسطين الطبّي برام الله خلال 2017 ما يزيد عن مليون ونصف المليون خدمة صحيّة، في مختلف أقسامه، بنسبة إشغال بلغت 97.8%.

يتكوّنُ المجمّع من عدّة مبانٍ، يعتبرُ كلٌّ بناءٍ فيه مستشفى متخصصاً ومجهّزاً بأحدثَ الأجهزة والمعدّات، وهي المستشفى الكويتي لجراحة القلب والمستشفى البحريني للأطفال، ومبنى الشيخ زايد للطوارئ ومبنى العيادات الخارجية ووحدة غسيل الكلى، وأقسام الطوارئ والجراحة والعظام والقسطرة وقسم الباطني وقسم العمليات المركزي وقسم العناية المركزة وقسم العناية الحثيثة وقسم النسائية والتوليد وقسم العلاج الطبيعي والفيزيائي وقسم الأشعة والتصوير الطبقي والصيدلية حيث تحوي هذه المباني والأقسام 326 سريراً.

وبلغ عدد إدخالات المجمّع أكثر من 36 ألفَ مريض، واستقبلت أقسام الطوارئ ما يزيد على 140 ألف مريض، كما كان عدد زيارات العيادات الخارجية نحو 102 ألفَ زيارة، كما أجريت فيه أكثر من مليون ومئتي ألفَ صورة أشعة وطبقية وغيرها، وأكثر من 6 ألاف جلسة علاج طبيعي.

وأجرت أقسام العمليات المختلفة فيه نحو 11 ألفَ عملية، منها 240 عملية قلب مفتوح و 38 عملية زراعة كلى منها 3 عمليات لأطفال، وبلغ عدد عمليات القسطرة 2565 عمليّة، كما تمت فيه نحو 22300 جلسة غسيل كلى، وأبصر النور في المجمّع 4931 مولودٌ ومولودة.

وقال وزير الصحّة د. جواد عوّاد، إن مجمّع فلسطين الطبّي يعتبرُ صرحاً طبياً يقدّم مختلف الخدمات الصحيّة للمواطنين من مختلف المحافظات الفلسطينية، حيث يوفّر أفضل جودة من الخدمات الصحيّة للمواطنين في مختلف أقسامه.

ويحرص الوزير على متابعة عمل المجمع على مدار الوقت للاطمئان على سير العمل فيه وسد أي نقصٍ محتمل، حيث يؤكد على إطلاع الرئيس محمود عبّاس ورئيس الوزراء د. رامي الحمد لله على سير عمل المجمّع بهدف تقديم الخدمة الصحيّة المثلي وتطوير بشكلٍ مستمر.

وأضاف الوزير أن تطوير عمل المجمّع ومرافقه وخدماته مستمرٌ وفي ازدياد، حيث يحظى بأهمية كبيرّة باعتباره مركزَ العلاج في الوطن.

وذكر د. عوّاد أن الوزارة تعمل على إدخال خدمة زراعة الكبد في مجمع فلسطين الطبي، حيث ابتعثت كادراً طبياً للتدرب على زراعة الكبد في المملكة الأردنية.

وبين أن المجمع أدخل العديد من الإجراءات الطبية والصحية المتقدمة، مشيرا إلى أنّه أوعز بضخ كوادر مميزة داخل المجمع، إضافة إلى افتتاح أقسام جديدة، ومنها قسم جراحة قلب الأطفال.

وأشار مدير المجمّع د. أحمد البيتاوي، إلى العديد من الإنجازات التي حقّقها المجمّع خلال عام 2017، تمثّلت في إجراء عمليات نوعيّة، منها عمليات زراعة كلى، وأخرى لزراعة الكلى بالمناظير، بلغت نسبة نجاحها أكثر من 97%، كما أجريت عمليات تعتبر الأولى من نوعها.

ويشهد المجمّع على مستوى البناء، ترميم قسم القلب وبناء مبنى خاص لأمراض وغسل الكلى، من أجل زيادة عدد ماكينات الغسيل وتوفير أحدثها للمواطنين، إضافة للكادر المتميز لتقديم الخدمة الصحيّة المثلى لهم.

وعلى صعيد المعدّات، شهد العام الماضي إدخال عدد من الأجهزة الطبية المتطورة لتسريع تقديم الخدمات الصحيّة وبدقة أفضل.

وأكد البيتاوي على الأهميّة التي توليها القيادة السياسية تجاه المجمّع، من خلال الزيارات الدورية لتفقد العمل فيه، وافتتاح العديد من الأقسام.

وحصل مجمّع فلسطين الطبّي، مؤخراً، على جائزة اتحاد المستشفيات العربية، كأفضل مستشفى في الوطن العربي في مجال إدارة الأزمات والطوارئ.

وتعمل وزارة الصحّة في كلّ خطوة وكل نجاح على المضي قدماً نحو توطين العلاج داخل الوطن، بهدف تخفيف المعاناة على المرضى وتوفير الخدمة الصحية الأفضل وتخفيف فاتورة العلاج بهدف زيادة عدد المراكز والخدمات.

Print Friendly, PDF & Email