تحت عنوان “فلسطين أحلى”… مجلس طلائع الخليل يقيم المخيم البيئي الأول

الخليل/PNN- أقام مجلس بلدي الطلائع مخيماً بيئياً كمبادرة تهدف إلى تعميق الاهتمام بالبيئة والمحافظة عليها، وهي مبادرة تركز على استهداف فئة الطلائع من خلال إقامة وتنظيم مخيم بيئي لمدة خمسة أيام، يتضمن حملات نظافة عامة، وورش توعوية، وأنشطة بيئية، وغيرها من الأنشطة الأخرى.

فلسطين أحلى، هو الاسم الذي اعتمده مجلس بلدي الطلائع للمخيم، لارتباطه بجمال البيئة والطبيعة في فلسطين، وطرق الحفاظ عليها من خلال الورش .

وسيقيم المجلس هذا المخيم في المدرسة الكورية الواقعة بالقرب من المركز الكوري الفلسطيني بمنطقة الحاووز بالخليل، حيث سيستهدف 100 طليعي وطليعية من مدينة الخليل، يجتمعون لإقامة أنشطة مجتمعية بيئية في الفترة المحددة للمخيم .

ويتضمن برنامج المخيم البيئي في اليوم التحضيري استقبال الأطفال وتقسيمهم إلى مجموعات وتوزيع المستلزمات عليهم، من زي خاص وتعليمات للمخيم وغيره، أما اليوم الأول من المخيم والمقرر الأحد المقبل فسيتضمن ورشة في الفنون، وورشة في المهارات الحياتية، وورشة بيئية، وورشة لتصوير البيئة، ومن ثم سيتبعها زيارة علمية للمرصد الفلكي في المركز الكوري الفلسطيني، وزيارة لمنطقة عين ننقر وتنظيف المكان وتصويره .

وسيعتمد نظام المخيم على إعطاء ذات الموضوعات، ولكن بآلية تقسيم المجموعات، أي أن مواضيع (الفنون، المهارات الحياتية، ورشات بيئية، ورشة تصوير)ستعطى بشكل منظم لكافة المجموعات في جميع أيام المخيم باختلاف الورشة الختامية، التي ستكون في اليوم الثاني افتتاح جدارية فنية عن فلسطين والبيئة في ساحة المدرسة الكورية، تتضمن شعارات ورسومات للاهتمام بالبيئة وضرورة المحافظة عليها .

أما اليوم الثالث للمخيم، فسيتضمن عرض مسرحي لمسرح نعمل، وعمل تطوعي يتمثل بتنظيف منطقة محيطة بالمدرسة وزراعة الأشتال والأشجار هناك .

اليوم الرابع للمخيم سيحتوي في فقرته الأخيرة على ورشة فنية موسيقية، ومعرض لفن الرسم، وتوزيع الشهادات على المشاركين في المخيم .

وفي اليوم الأخير للمخيم، سينظم مجلس بلدي الطلائع رحلة علمية وترفيهية إلى إحدى المناطق البيئية، والتي ستحدد فيما بعد بناء على رغبة الطلائع .

يشار الى ان مشروع مجلس بلدي الطلائع يقام بالشراكة بين الجمعية الفلسطينية لثقافة وفنون الطفل مركز فنون الطفل الفلسطيني وبلدية الخليل مركز اسعاد الطفولة والمنفذ من قبل مؤسسة مجتمعات عالمية، ضمن برنامج الحكم المحلي والبنية التحتية والممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية.

Print Friendly