مشروع “CLAP!” من فاليتا في مالطا إلى بيت لحم في فلسطين

بيت جالا/PNN/أطلق مسرح الحارة وبدعم من الاتحاد الأوروبي مشروعه الجديد “مساحات فنية وإبداعية في فلسطين CLAP!”، إذ يهدف هذا المشروع إلى تعزيز التعاون الثقافي والتبادل الإبداعي بين فناني ومؤسسات الفنون الأدائية في أوروبا وفلسطين من خلال بناء القدرات والتشبيك والعروض بالإضافة إلى تنظيم مهرجان فلسطين الدولي لمسرح الطفل والشباب خلال العام 2019. ويستمر هذا المشروع لمدة تسعة عشرة شهراً بالشراكة مع ثلاثة مؤسسات أوروبية هي: Arts Council Malta (ACM) و International Festival for Children and Young People (ZiguZajg) و International Network for Contemporary Performing Arts (IETM).

وجرى حفل إطلاق المشروع في جمعية السيدات لرعاية الطفل في بيت جالا بحضور المؤسسات القائمة على المشروع وممثلو مكتب الإتحاد الأوروبي في القدس وممثلين عن وزرة الثقافة الفلسطينية وممثلية مالطا في فلسطين والبلديات، بالإضافة إلى ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني والثقافي وعدد من الصحفيين والإعلاميين.

وقدمت مارينا برهم مدير عام مسرح الحارة شرحاً تفصيلياً عن المشروع حيث استعرضت أهداف المشروع والعلاقة القوية التي تربط الشركاء القائمين عليه، كما ورحبت بممثلي المؤسسات الشريكة القادمين من مالطا وبلجيكا الذين حضروا خصيصاً لحفل الإطلاق وللتخطيط لفعاليات المشروع القادمة. كما وأشارت برهم إلى العلاقة المتينة التي تربط مسرح الحارة مع مكتب الاتحاد الاوروبي في القدس حيث أن هذا المشروع “CLAP!” يعد المشروع الرابع الذي يحظى بدعم الاتحاد الأوروبي والذي يقوده المسرح، مما يعكس المصداقية والشفافية والأثر الذي أحدثته المشاريع السابقة على المجتمع الفلسطيني.

وأضافت برهم أن هذا المشروع الفريد من نوعه في فلسطين، سينظم مختبرات إبداعية لبناء قدرات المؤسسات المحلية ومؤسسات الفنون الأدائية في الأمور الإدارية والفنية والتخطيطية، لا سيما التأثير في استراتيجيات التخطيط لفعاليات بيت لحم عاصمة الثقافة 2020 من خلال الاستفادة من خبرة الدول الأوروبية وخاصة مالطا حيث حظيت مدينة فاليتا المالطية بأن تكون عاصمة للثقافة الأوروبية لعام 2018، هذا بالإضافة لتوفير مساحات للتشبيك والتواصل وإقامة كرنفالات وعروض ومهرجان فلسطين الدولي لمسرح الطفل والشباب.

وقدم الفنان جريس بعبيش عرض موسيقي قصير خلال حفل إطلاق المشروع، كما وتم عرض فيديو قصير يلخص فعاليات مهرجان فلسطين الدولي لمسرح الطفل والشباب الذي نظمه مسرح الحارة العام الماضي بدعم من الاتحاد الأوروبي ضمن مشروع سابق.

هذا وقدم ممثلو المؤسسات الشريكة في المشروع Arts Council Malta و ZiguZajg و IETM شرح مقتضب عن مؤسساتهم وطبيعة عملها في مالطا وبلجيكا ودورهم في المشروع.

وفي الختام توجه مسرح الحارة وشركاؤه في المشروع بجزيل الشكر والتقدير إلى الاتحاد الأوروبي على دعمه لهذا المشروع، وحث مختلف الجهات الفنية والمجتمعية على المشاركة في نشاطات المشروع المختلفة لما لذلك من أهمية في تعزيز التبادل الثقافي ورفع قدرات الفنانين الفلسطينيين والمساهمة في الحراك الثقافي والفني في فلسطين وفتح آفاق جديدة.

Print Friendly, PDF & Email