Tamkeen

الرجوب : زيارة وفد الاتحاد القطري لكرة القدم رياضية بامتياز وتعكس مكانة فلسطين لدى الشعب القطري‎

رام الله/PNN/  استقبل اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الأحد في مقر الاتحاد ببلدة الرام، رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم، الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، والوفد المرافق له، والمكون من سعود عبدالعزيز المهندي، نائب رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم، منصور الانصاري، أمين عام الاتحاد القطري لكرة القدم، عيسى عبدالله الهتمي، مدير عام قنوات الكأس الرياضية، محمد علي حمد عبدالله، سكرتير رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم.

ورحب اللواء الرجوب، بالشيخ آل ثاني والوفد المرافق له، مؤكدا على أن هذه الزيارة تمثل دعما لحقوق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال، ومشيدا بعمق العلاقات التاريخية بين الشعبين.

كما أكد الرجوب على أن هذه الزيارة رياضية بامتياز، وتعكس مكانة فلسطين لدى الحكومة والشعب القطريين، وتحمل رسالة بضرورة تحييد الرياضة الفلسطينية عن كافة التجاذبات السياسية سواء على الصعيد المحلي أو العربي، وأن فلسطين وقضيتها عملت دوما على توحيد العرب.

وأشار الرجوب إلى أن فكرة زيارة فلسطين أصبح تلاقي قبولا عربيا، خاصة في ظل وجود زحف رياضي وشبابي متواصل إلى فلسطين، مؤكدا أن فلسطين ترحب بأي وفد عربي أو دولي يزور فلسطين، وعلى قاعدة أن فلسطين للجميع، وأن الفلسطينيين قلوبهم دوما مفتوحة لكل العرب والمسلمين، وأن الذي يسعى لمنع العرب والمسلمين ومن زيارة فلسطين هو الاحتلال الذي يعمل دوما على عزل فلسطين العالم.

وزار الوفد خلال جولته الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، في مقر المقاطعة بمدينة رام الله، حيث رحب الرئيس، بالضيف في بلده الثاني، مؤكدا على عمق العلاقات الأخوية التي تربط الشعبين الشقيقين الفلسطيني والقطري.

وأضاف الرئيس، على الدور الكبير الذي تلعبه الرياضة عموماً، وخاصة كرة القدم في بناء الانسان وصقل شخصيته ليكون عنصراً ايجابيا في بناء مجتمعه.

وشدد الرئيس، على أن فلسطين تولي أهمية كبيرة لقطاع الشباب، وأهمية دعمه في المجالات كافة، مشيداً بالتقدم الكبير الذي شهدته كرة القدم الفلسطينية، بفضل الجهود المميزة التي يبذلها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم برئاسة اللواء الرجوب.

بدوره أكد رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم، دعمه للرياضة الفلسطينية، وتسخير امكانيات الاتحاد القطري لخدمة كرة القدم الفلسطينية التي أصبحت لها وزن على المستويين العربي والقاري.

وحضر اللقاء أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، وأمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة الوزير عصام القدومي.

كما زار الوفد القطري دولة رئيس الوزراء د.رامي الحمد الله حيث اطلع الوفد القطري على آخر المستجدات السياسية، وجهود تحقيق المصالحة الوطنية، إضافة إلى آخر التطورات على صعيد قطاع الرياضة والشباب، والمعيقات التي تواجهه جراء الاحتلال الإسرائيلي.

وجدد الحمد الله تأكيده على أهمية زيارات الوفود العربية والإسلامية إلى فلسطين، لما تمثله من دعم وتعزيز لصمود المواطنين، خاصة في القدس، داعيا إلى مزيد من هذه الزيارات.

واختتم الوفد زيارته لفلسطين بجولة في مدينة القدس والصلاة في المسجد الأقصى المبارك.

Print Friendly, PDF & Email