ماذا يسبب دخان المصانع

إن ازدياد المصانع وانتشارها وتعدد مجالاتها لزيادة الانتاج ادى لزيادة تلوث البيئة خاصة تلوث الهواء؛ فدخان المصانع وعوادمها كلها تؤثر سلباً على البيئة وعناصرها؛ لما تحمله من مواد سامة وخطيرة على صحة الانسان، وتسبب الامراض للكائنات الحية كلها؛ كمرض الربو والتهابات الجهاز التنفسي، وهي تدمرالتربة، وتسبب المطر الحمضي الذي يدمر عناصر البيئة الحية وغير الحية، وتؤثر على طبقة الاوزون؛ فتؤدي إلى ثقبها، مما يؤدي لادخال الاشعة فوق البنفسجية الضارة، وخاصة غاز ثاني أكسيد الكربون.

وغازات المصانع وعوادمها تؤدي إلى ظاهرة الاحتباس الحراري وهي: ارتفاع درجة حرارة الارض اعلى من درجة حرارتها العادية، وتؤدي هذه الغازات لاحتباس الاشعة تحت الحمراء في الأرض، ومنع خروجها وغيره من التغيرات السلبية على البيئة . وكذلك المصانع الكيميائية التي تنتج ادخنة وعوادم شديدة السمية، وكذلك تؤدي لتلوث المياه، وتكوين سحابات سوداء تحجب أشعة الشمس كما حدث في لندن .

يعد غاز ثاني اكسيد الكربون غاز خطر على البيئة، وهو خانق بتراكيز عالية، ويسبب الصداع وأمراض في العينين. وهو يرفع من درجة حرارة الأرض اذا ازدادت كميته فيها، وهناك غاز اشد منه ضرراً وسمية وهو غاز أول أكسيد الكربون؛ وهو غاز ناتج عن الاحتراق غير التام للوقود الاحفوري وغيره. وغازات المصانع المنطلقة من مداخنها تؤدي لذبول النباتات والأشجار، وانقراض الحيوانات البرية، وانتشار الأوبئة.

وهناك ما يسمى التسمم بالرصاص من خلال مركبات الرصاص، وامتصاص الجلد لها والتأثير ونتائج على جسم الإنسان، وقد تصل للوفاة. قال تعإلى : ” فارتقب يوم تأتي السماء بدخان مبين يغشى الناس هذا عذاب اليم ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون ” .

ولابد أن الأضرار الناتجة عن تلوث الهواء ستسبب أضراراً اقتصادياً؛ حيث تدمير الثروة الحيوانية والنباتية، ونفقات علاج و دواء المرضى، واستخدام الأدوية والمستشفيات؛ لذا يجب الحد من تلوث الهواء عن طريق وضع فلاتر للمصانع، وانشائها بعيداً عن مصادر المياه والمناطق السكنية . وكذلك يمكن استخدام اجهزة فلترة وتصفية للغازات والأبخرة الضارة الناتجة عن المصانع، وزيادة زراعة الاشجار والشجيرات؛ للتقليل من كمية غاز ثانيأكسيد الكربون في الجو .

ويجدر بالحكومات وضع قوانين ومخالفات تمنع المصانع من تلوث الهواء والبيئة، وتجبرهم على استخدام عمليات واجهزة الفلترة للحفاظ على الهواء نقياً صالحاً للتنفس ، ولذلك قامت الجمعيات لحماية البيئة، وعقدت المؤتمرات الدولية من قبل المنظمات العالمية المهتمة بالبيئة ؛ لضرورة علاج و دواء مشكلة تلوث البيئة وخاصة تلوث الهواء .

المصدر: موسوعة كله لك.

Print Friendly, PDF & Email