قتلى وجرحى في عملية دهس غربي ألمانيا

المانيا/PNN-لقي 3 أشخاص مصرعهم وأصيب 50 آخرون عندما دهست سيارة مجموعة من المارة في مدينة مونستر في غرب ألمانيا، وفقاً لما صرحت به دوائر جنائية لوكالة الأنباء الألمانية عصر اليوم السبت.

ونقلت وسائل إعلام عن مصادر في الشرطة قولها إن عددا من الأشخاص قتلوا بينهم الشخص الذي يشتبه في أنه منفذ عملية الدهس.

وأفادت وكالة رويترز في وقت سابق بأن 50 شخصا تقريبا أصيبوا في الحادث الذي لم تستبعد مصادر أمنية أن يكون هجوما.

ونقلت صحيفة “رينيشيه بوست” عن مصادر أمنية تأكيدها أن ثلاثة أشخاص لقوا مصرعهم جراء الحادث، بينما تتحدث مجلة “فوكوس” عن نحو 50 مصابا، نقلا عن مصادر في إدارة الطوارئ المحلية.

وأكدت وسائل إعلام بأن منفذ عملية الدهس، قد انتحر بإطلاق النار على نفسه، بعدما ألقى بطاقة هويته من السيارة التي كان يقودها.

ودهس المنفذ، وهو ألماني من أصل كردي كان يخضع لعلاج نفسي، ويُدعى سمير الهايض، حشدًا من الجلوس على مقهى “كيبنكيرل” بمدينة مونستر، وصرح متحدث باسم سلطات الإطفاء في المدينة إن حصيلة الضحايا حتى الآن وصلت 3 قتلى و50 مصابًا.

وطلبت الشرطة المحلية عبر تويتر من المواطنين تجنب مركز المدينة أو مغادرته حتى يتسنى لطواقم الطوارئ أداء واجبها.

وكانت تقارير صحفية في ألمانيا ذكرت أن الشرطة انتشرت بشكل كبير في مدينة مونستر غربي البلاد، مع انتشار قوات الإنقاذ أيضًا، وذلك بعد أن صدمت سيارة تجمعاً لأشخاص جالسين.

جاء ذلك وفقاً لما ذكرته صحيفة “فستفيليشه ناخريشتن” الألمانية المحلية.

وصرحت متحدثة باسم الشرطة لوكالة الأنباء الألمانية، أن هناك عملية انتشار أمني كبيرة، دون أن تذكر المزيد

Print Friendly, PDF & Email