هأرتس: إسرائيل في حالة تأهب قصوى استعدادا لاحتمالية رد ايراني على ضرب القاعدة الجوية السورية

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ قالت صحيفة هارتس الاسرائيلية فجر اليوم الاربعاء ان اسرائيل اعلنت حالة التاهب القصوى استعدادا لمواجهة احتمالية قيام ايران بالرد على قصف القاعدة الجوية السورية والتي قالت الانباء ان اسرائيل نفذتها وادت لمقتل عشرات الضباط والجنود الايرانيين.

وقالت هارتس ان الجهات الامنية والعسكرية في اسرائيل تاخذ التهديدات الايرانية على محمل الجد من جهة كما ان اعلان حالة الاستنفار جاء نتيجة تزايد التقديرات بامكانية تدخل امريكي بالحرب السورية خصوصا بعد احباط روسيا قرار امريكي لادانة الاسد الليلة الماضية من خلال استخدام حق النقد الفيتو لادانة الهجوم الكيميائي السوري في دوما..

وكانت ايران قد هددت بشكل مباشر إسرائيل امس الثلاثاء في أعقاب غارة جوية على سلاح الجو السوري يوم الاثنين والتي أودت بحياة سبعة مستشارين إيرانيين على الأقل.

وكانت غارة جوية قد استهدفت قاعدة سوريا T4 الجوية بالقرب من حمص حيث ألقت إيران وسوريا وروسيا باللوم فيها على إسرائيل .

ووفقاً لتقارير وسائل الإعلام الأجنبية ، فإن الغارة أضرت بقدرات مختلفة بدأ الإيرانيون بنشرها في القاعدة فيما لم تعلن إسرائيل مسؤوليتها عن الغارة بشكل رسمي.

واشارت هارتس الى ان  الخطاب الصارم في روسيا يظهر أن إسرائيل تخسر مجالها مع الكرملين فيما قالت مصادر غربية ان استخدام روسيا لحق النقض الفيتو ضد محاولات الولايات المتحدة للتحقيق في هجمات كيميائية في سوريا  يمكن أن يؤدي الى هجوم امريكي على سوريا مما قد يؤدي الى صدام عسكري مباشر مع روسيا.

وشددت الصحيفة العبرية الى ان القاعدة الجوية T4 هي واحدة من المواقع الرئيسية التي تنتشر فيها قوات القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني في سوريا.

ووفقاً لتقارير وسائل الإعلام العربية ، تضمنت الوفيات عقيدًا في الحرس الثوري كان مسؤولاً عن عمليات الطائرات بدون طيار الإيرانية في سوريا.

كما اشارت هارتس الى ان الغارة قتلت أو جُرحت ضباط آخرين وألحقت أضرارًا بأسلحة أخرى غير الطائرات حيث كان يمكن للأسلحة في القاعدة وتم تدميرها أن تقلل من حرية عمل سلاح الجو الإسرائيلي في المجال الجوي السوري.

Print Friendly, PDF & Email