أخبار عاجلة

الأسير رجائي عبد القادر يواجه وضعاً صحياً صعباً جراء إصابته بالسرطان

رام الله/PNN- قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الخميس أن الأسير رجائي عبد القادر (35 عاماً) من بلدة دير عمار يواجه وضعاً صحياً صعباً بعدما كشفت الفحوص الطبية أنه مصاب بالسرطان في الكبد والرئة.

ونقل محامي نادي الأسير عن الأسير خلال زيارة أجراها له في معتقل “اشل” أنه من المفترض أن يخضع لجلسات علاج الكيماوي منذ بداية الأسبوع القادم، حيث جرى نقله قبل أربعة أيام من معتقل “النقب الصحراوي” إلى معتقل “ايشل” القريب من مستشفى “سوروكا” الإسرائيلي.

وأكد الأسير على أن ما وصل له من وضع صحي سببه المباشر الإهمال الطبي الذي مارسته إدارة معتقلات الاحتلال بحقه خلال فترة اعتقاله منذ عام 2015، مشيراً إلى أنه لم يكن يعاني من أي مشكلات صحية قبل اعتقاله.

واشتكى الأسير من عملية نقله عبر “البوسطة “حيث يستغرق نقله أكثر من (13) ساعة متواصلة دون السماح له بالذهاب إلى دورة المياه وتناول الطعام، كما ويبقى مكبل اليدين والقدمين طول الوقت.

يشار إلى أن الأسير محكوم بالسجن الفعلي لمدة (45) شهراً. وهو متزوج وأب لطفلين.

Print Friendly, PDF & Email