أخبار عاجلة

جليل عطية: رجل اعمال مسيحي جمع عشرات الفلسطينيين والعرب على مائدة رمضانية في شيكاغو

شيكاغو /PNN/ يحرص رجل الاعمال الفلسطيني المسيحي، جليل عطية، منذ سنوات، على إقامة أمسية رمضانية يجمع فيها العشرات من المسلمين والمسيحيين من الجاليتين العربية والفلسطينية في شيكاغو، يتخللها إفطار جماعي مميز، تتنوع فيه الأكلات التراثية والتقليدية الفلسطينية والعربية الى جانب الحلويات الشرقية وغيرها.

جليل عطية وهو رجل اعمال فلسطيني الأصل، امريكي الجنسية، انتقل من بلدته الأم عناتا، التي تقع شمال شرق مدينة القدس، عام 1984 الى الولايات المتحدة، ليبدأ فيها مشوار اعماله، في المجال التجاري، الذي جعله على علاقة مميزة مع كافة اقطاب الجالية العربية والفلسطينية والمسلمة وغيرها من الجاليات التي تقيم في مدينة شيكاغو.

وكان عطية قد رتب إقامة فعالية الأمسية للعام الحالي بالتنسيق مع نشطاء الجالية الفلسطينية، عدنان النعسان ومازن دولة، من اجل ضمان اخراج مميز لأمسية رمضانية يجتمع فيها شريحة كبيرة من الجاليات العربية والفلسطينية المقيمة في المدينة.

وقال عطية إنه فخور بإقامته للأمسية الرمضانية للعام الخامس على التوالي، معبرا عن سعادته الغامرة بنجاحه في المساهمة بتجميع أبناء الجالية، وايصال رسالة هامة الى الجميع تدلل على قوة الروابط والعلاقات الاجتماعية بين كافة أطياف الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحييه.

واعتبر عطية أن تجمع الفلسطينيين في كل أماكن تواجدهم له عظيم الأثر في خدمة القضية الوطنية الفلسطينية، وتعزيز روابط الوحدة الوطنية بينهم، الى جانب الوحدة الدينية، وتفويت الفرصة على كل من يحاول تفتيت المجتمع الفلسطيني والعربي بالنظر الى الديانة او الطائفة او العرق او غيرها.

وتابع: من دواعي سروري ان أجد نفسي مساهما في صناعة الفرحة بين اخوتي واصدقائي من أبناء الجالية من خلال أمسية رمضانية جميلة توحد فيها الجميع بطقوس رمضانية وشرقية اصيلة نفتخر بها جميعنا مسلمين ومسيحيين.

Print Friendly, PDF & Email