دبي تعيد تدوير طن واحد من المخلفات الإلكترونية

دبي/PNN- أطلقت مدينة دبي للإنترنت ومجمّع دبي للعلوم ومدينة دبي للإعلام حملة جمع المخلفات الإلكترونية في مجتمعات الأعمال التابعة لها بالتعاون مع شركتي «أوبر» و«أفيردا» للسنة الثانية على التوالي وذلك عقب المبادرة الناجحة التي أقيمت بالتزامن مع يوم البيئة العالمي في 2017.

شملت مبادرة هذا العام مدينة دبي للإعلام بهدف الترويج لجهود إعادة تدوير المنتجات السمعية والبصرية مثل أجهزة الراديو والتلفاز ومشغلات الملفات الموسيقية.

وقد تم تنظيم 40 جولة بسيارات أوبر خلال الحملة التي أقيمت يومي 20 و21 حزيران (يونيو)، وتم جمع نحو 161 منتجاً وجهازاً أي ما يعادل طناً واحداً من المخلفات الإلكترونية.

وتضمنت المبادرة مسابقة على مواقع التواصل الإجتماعي قادتها مجمّعات الأعمال الثلاثة حيث تم تشجيع المتسابقين على مشاركة صورة لمخلفاتهم الإلكترونية التي استغنوا عنها ووضع تعليق لما كانت تعنيه هذه المخلفات بالنسبة إليهم وذلك للحصول على فرصة الفوز بجوائز قيّمة.

وأصبح التخلص من النفايات والمخلفات الإلكترونية بشكل مسؤول حاجة ملحة حول العالم. ووفقاً لتقرير «المرصد العالمي للنفايات الإلكترونية لعام 2017» الصادر عن جامعة الأمم المتحدة بالتعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية وجمعية النفايات الصلبة الدولية، يتوقع خبراء أن يرتفع حجم المخلفات الإلكترونية عالمياً إلى 52.2 مليون طن متري بحلول عام 2021 مقارنة بـ44.7 مليون طن متري في عام 2016 ما يجعل المخلفات الإلكترونية أسرع عنصر متنامٍ في مجموعة النفايات المحلية على المستوى الدولي.

المصدر: وام.

Print Friendly, PDF & Email