بعد 62 يومًا.. الأسير شوكة يعلق اضرابه المفتوح عن الطعام

رام الله /PNN- أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الجمعة، بأن الأسير حسن حسنين شوكة (30 عاما) من بيت لحم، قد علق اضرابه المفتوح عن الطعام ظهر اليوم في مستشفى “كبلان” الإسرائيلي، بعد التوصل لاتفاق بين محاميته احلام حداد ونيابة الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت الهيئة في بيان، “إن الأسير شوكة علق إضرابه بعد شهرين من الإضراب المتواصل، وقد تم الاتفاق على أن يتم تجديد الاعتقال الاداري للأسير شوكة شهرين فقط بعد انتهاء المدة الحالية، بحيث يفرج عنه بداية شهر 12 من العام الحالي”.

يذكر أن الأسير شوكة اُعتقل بتاريخ 28 آب 2017، وجرى تحويله إلى الاعتقال الإداري في حينه، وأصدر الاحتلال بحقه أمر اعتقال إداري لمدة ستة شهور، وبتاريخ 11 تشرين الأول 2017 أعلن إضرابه عن الطعام، واستمر لمدة 35 يوماً، وعلقه بعد أن جرى تحويل ملفه إلى قضية، وكان من المفترض أن يُطلق سراحه بتاريخ 3 حزيران 2018 إلا أن سلطات الاحتلال حولته مجدداً إلى الاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر وحينها دخل إضرابه المفتوح عن الطعام.

يُشار إلى أن الأسير شوكة قضى ما مجموعه في سجون الاحتلال أكثر من 12 عاماً منها ثمانية أعوام في الاعتقال الإداري.

يشار الى أن نحو 500 أسير إداري يقبعون في سجون الاحتلال الإسرائيلي موزعين على (النقب الصحراوي، ومجدو، وعوفر، وهشارون).

Print Friendly, PDF & Email