الاحتلال يوقف بناء مقاطع بعائق الأنفاق

غزة/PNN- وقف الجيش الإسرائيلي بناء مقاطع من الجدار الضخم حول قطاع غزة وذلك لأسباب أمنية بعد يومٍ من قتله عنصرين في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وذكرت القناة “الثانية” العبرية أنه جرى صباح اليوم وقف العمل بمقاطع محددة بسبب الوضع الأمني.

وأطلقت دبابة إسرائيلية قذيفة مدفعية باتجاه موقع للقسام بعد زعم مشاهدة عناصر وهم يطلقون النار من فوق إحدى الأبراج بالموقع.

وبحسب التقديرات العسكرية للاحتلال فنيران القناصة التي أطلقها الناشطين في الكتائب من على إحدى الأبراج لم تكن موجهة للجيش.

ومساء أمس، قالت كتائب القسام إنها تنظر ببالغ الخطورة إلى الحدث الإجرامي الذي حاول الاحتلال اختلاق الأكاذيب لتبريره واستهداف اثنين من عناصرها.

وأعلنت كتائب القسام عن استشهاد أحمد مرجان وعبد الحافظ السيلاوي من مخيم جباليا شمال قطاع غزة اللذين استشهدا إثر القصف.

يذكر أن وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان وقّع في يناير من العام الماضي، على قرار باقتطاع أكثر من 3 مليارات شيقل لصالح مشروع إنشاء عائق حول القطاع، بعد أشهر من الجدل بشأن كيفية رصد الميزانية.

ويشمل المشروع سياجًا ذكيًا يشبه الموجود على الحدود مع مصر، وكذلك سورًا إسمنتيا في عمق الأرض، بالإضافة لوسائل تكنولوجية لكشف الأنفاق ووسائل دفاعية وهجومية متقدمة.

ويأتي “العائق الأرضي” في ظل احتدام الجدل الإسرائيلي الداخلي حول تجاهل الحكومة الإسرائيلية لمشكلة الأنفاق على مدار 10 سنوات والنهوض على واقع مغاير بالحرب الأخيرة.

Print Friendly, PDF & Email