بريجية ل PNN: الاحتلال يسلم مواطن من الخضر اخطارا بهدم منزله وينفذ حملة مسعورة لتعزيز الاستيطان في البلدة

بيت لحم/PNN/سلمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي يوم امس مواطنا من بلدة الخضر الى الجنوب الغربي من محافظة بيت لحم اخطارا بهدم منزله .

وقال مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في محافظة بيت لحم حسن بريجية ان قوات من جيش الاحتلال اقتحمت منطقة خربة عليا في بلدة الخضر وقامت بتسليم المواطن احمد صلاح اخطارا نهائيا يمهله سبع ايام قبل هدم منزله.

وقال بريجية في حديث مع PNN ان قوات الاحتلال تصر على التنكيد والتنغيص على المواطن الفلسطيني فرحته بعيد الاضحى مستنكرا اقدام قوات الاحتلال على تهديد المواطنين بهدم منازلهم بشكل غير قانوني في اليوم الاول من العيد..

واشار الى ان اقدام قوات الاحتلال على اقتحام منطقة خربا عليا وتسليم المواطن صلاح اخطارا لهدم منزله خلال سبع ايام يعكس الروح العدوانية والاجرامية لسلطات الاحتلال مؤكدا ان الهيئة ستعمل كل ما بوسعها وعبر مختلف الطرق لمنع تنفيذ اخطار الهدم.

واشار بريجية ان سلطات الاحتلال تتبنى تنفيذ حملة مسعورة لتعزيز الاستيطان الاسرائيلي في المناطق الجنوبية والغربية بمحافظة بيت لحم في اطار مخططاتها الاستيطانية مشيرا الى مصادقتها بالامس ، على تحويل أراض زراعية في بلدة الخضر جنوب بيت لحم إلى مناطق سكنية للمستوطنين.

وقال بريجية إن الاحتلال ومن خلال ما يسمى “الإدارة المدنية” صادق على تحويل نحو 100 دونم من أراض زراعية في منطقة “عين القسيس” غرب الخضر الى أراض سكنية للمستوطنين، لإقامة وحدات استيطانية في مستوطنة “دانيال” الجاثمة على أراضي المواطنين.

وأكد بريجية أن هذه السياسة التعسفية تمثل نوع من التحايل والتمييز والظلم في الوقت الذي يمنع فيه الفلسطينيون من البناء فيها.

Print Friendly, PDF & Email