PNN بالفيديو والصور : زيارة عائلات الشهداء تقليد بالاعياد يعزز التكافل ويؤكد وحدة شعبنا 

بيت لحم/PNN/ في اطار الجهود المبذولة لتعزيز وحدة شعبنا بكل مكوناته ومن خلال فعاليات جماهيرية تقوم على اساس تقوية الجبهة الداخلية وتوحيد الصفوف بين ابناء شعبنا وفي خطوة لاعادة الاعتبار للنضال الوطني وتعزيز روح التكافل نظمت فصائل وفعاليات ومؤسسات مخيم عايدة واللجنة الشعبية فيه جولة بمناسبة عيد الاضحى المبارك على منازل الشهداء بالمخيم منذ تاسيسه الى جانب زيارات لعائلات الاسرى الفلسطينين.

وشارك بالجولة التي انطلقت من امام صرح شهداء المخيم بمقبرة مسجد بلال بن رباح كل من الوزير السابق لهيئة الاسرى والمحررين عيسى قراقع ورئيس اللجنة الشعبية بالمخيم سعيد العزة ومنذر عميرة رئيس اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الجدار والاستيطان بالضفة الغربية منذر عميرة ومدير مركز الرواد الدكتور عبد الفتاح ابو سرور و محمد لطفي امين سر حركة فتح بمخيم عايدة الى جانب اعضاء اللجنة الشعبية من رجال ونساء وقيادة حركة فتح والجبهة الشعبية وممثلي مختلف المؤسسات بالاضافة الى العشرات من كوادر المخيم والاسرى المحررين من الجيل الشاب.

وقام قراقع وعميرة و والدة الشهيد عبد الحميد ابو سرور وسمير عطا عودة بوضع اكليل من الزهور على صرح الشهداء حيث تم قراءة الفاتحة على ارواحهم الطاهرة وبعد ذلك انطلقت الجولة لتشمل منازل اهالي المخيم من شهداء واسرى.

مباشر فعاليات وفصائل مخيم عايدة والشخصيات الوطنية فيها يزورون عائلات الشعداء والاسرى بمخيم عايدة

Posted by PNN Network on Wednesday, August 22, 2018

وقال سعيد العزة رئيس اللجنة الشعبية بالمخيم ان هذه الجولة تاتي للتاكيد على تعزيز روح الوحدة والمحبة بين كافة ابناء المخيم مشيرا الى انها تندرج في اطار جملة الفعاليات والانشطة التي تم اقرارها من قبل اللجنة الشعبية ومؤسسات وفصائل المخيم بهدف تعزيز العلاقات بين المؤسسات واهالي المخيم.

واكد العزة على ان الجولة اشتملت على زيارة اهالي الشهداء والاسرى في المخيم حيث بلغ عدد المنازل التي تم زيارتها 65 منزلا والتي شملت كل عائلات الشهداء والاسرى من مختلف فصائل العمل الوطني والاسلامي للتاكيد على اهمية الوحدة الوطنية في مبادرة تنفذها اللجنة الشعبية وفصائل فتح والجبهة الشعبية وباقي المؤسسات بالمخيم.

واشار العزة الى ان زيارة عائلات الاسرى والشهداء تمثل رسالة وفاء لهم ولعائلاتهم كما انها رسالة تاكيد على ان شعبنا الفلسطيني لا ينسى تضحيات ودماء شهداءه ولا صمود ومعاناة اسراه في غياهب السجون مثمنا حضور العشرات من شبان المخيم وممثلي فصائله ومؤسساته على مشاركتهم بالجولة.

من جهته قال محمد لطفي امين سر حركة فتح بمخيم عايدة ومسؤول الاعلام باللجنة الشعبية ان الجولة تاتي في اطار جهود وعمل اللجنة الشعبية الجديدة بالمخيم من اجل النهوض بواقعه على مختلف الاصعدة موضحا ان هناك قرار لدى اللجنة وفصائل المخيم وفعالياته باعادة الحياة والروح التنظيمية والاجتماعية والثقافية بالمخيم من خلال انشطة تقوم على اساس روح التطوع والعطاء وهي الروح التي غابت عن المخيم والمخيمات والقرى والمدن الفلسطينية نتيجة عوامل مختلفة.

واكد لطفي على ان فعالية زيارة عائلات الاسرى والشهداء تهدف الى التاكيد لهم على ان اخوتهم وابناء شعبهم لا ولم ولن ينسوا التضحيات التي قدمها ابنائهم سواء كانوا شهداء ام جرحى او اسرى للمعايدة عليهم وهي رسالة ان فعاليات المخيم موحدة وتعمل من اجلهم.

واكد لطفي ان رسالة هذه الفعالية تقوم على اساس تجديد العهد لعائلات الاسرى والشهداء كما انها رسالة الى اهالي المخيم اننا باقون على العهد ولم ولن ننسى شهدائنا واسرانا كما اننا ننطلق اليوم بفعاليات موضحا ان هناك عدة برامج تم اقرارها والبدء فيها بدء من تنظيف المقبرة الاسلامية و زيارة عائلات الشهداء والاسرى الى جانب التحضير لبازار بمناسبة اقتراب افتتاح العام الدراسي بهدف التخفيف من اعباء المواطنين الاقتصادية.

كما اشار لطفي الى ان اللجنة تعد وضمن العفاليات الوطنية لتنظيم فعاليات متعددة ضد قرارات الانروا هذا الى جانب ان هناك مشاريع وانشطة سيتم الاعلان عنها قريبا لخدمة اهالي المخيم.

 

Print Friendly, PDF & Email