نقابة الصحفيين تحمل حركة حماس مسؤولية توتير الساحة الاعلامية بإجراءاتها بحق الزملاء في تلفزيون فلسطين بغزة

غزة/PNN-تحمل نقابة الصحفيين الفلسطينيين حركة حماس المسؤولية الكاملة عن توتير الساحة الاعلامية الفلسطينية من خلال اجراءاتها بحق الزملاء في تلفزيون فلسطين بغزة ، بعد تقديمها بشكوى الى النائب العام في غزة على خلفية تقرير اعده تلفزيون فلسطين حول حادثة اعتداء تعرض لها احد الاطفال في مسجد بالمنطقة الشرقية بخان يونس، حيث قامت المباحث في محافظة خان يونس باستجواب الزملاء : راـفت القدرة مدير التلفزيون بالمحافظات الجنوبية ، والمصور في التلفزيون يوسف ابو مغصيب ، والمعد مؤمن الشوبكي ، واخلت سبيلهم بضمان محل اقامتهم على ان يتم عرضهم على النيابة العامة بغزة الساعة الثامنة من صباح الغد .

وتستنكر نقابة الصحفيين الفلسطينيين قيام حركة حماس بهذه الاجراءات التعسفية ، وعدم اكتراثها بتحذيرات نقابة الصحفيين الفلسطينيين من خطورة هذا الاجراء واثره السلبي على التماسك الاعلامي الفلسطيني في هذه المرحلة الحساسة التي نحن في اشد الحاجة فيها للوحدة الوطنية ، وفي الوقت الذي خصص فيه شعبنا في قطاع غزة يوم امس من مسيرات العودة تكريما للطواقم الطبية والاعلامية ، قامت حماس بتكريم تلفزيون فلسطين من خلال الملاحقة القضائية المسيرة سياسيا ، كما تعرض العاملين في التلفزيون لإساءات وتهديدات مباشرة وغير مباشرة من قبل قيادات وكوادر معروفة في الحركة ، ما شكل تهديدا خطيرا وغير مقبول للزملاء العاملين في تلفزيون فلسطين.

وازاء هذه الاجراءات التي قامت بها حركة حماس والمرفوضة نقابيا ومن الجسم الصحفي ، تؤكد نقابة الصحفيين على ما يلي :

1- تجدد نقابة الصحفيين الفلسطينيين تحذيرها لحركة حماس من خطورة هذه الاجراءات على الحالة الاعلامية الفلسطينية وعودتها الى المربع الاول، ما يشكل انتكاسة كبيرة واضافية لوحدتنا الوطنية ولإعلامنا الذي بدأ يفرض احترامه عربيا ودوليا.

2- تؤكد نقابة الصحفيين رفضها لزج الاعلاميين في المناكفات والخلافات السياسية الداخلية، وضرورة ابعاد الجسم الصحفي والاعلامي عن كل هذه المناكفات التي تهدد بأشغال الاعلام بقضايا جانبية ، في الوقت الذي نحن في اشد الحاجة للتماسك والوحدة وتعزيز الرواية الفلسطينية في هذه المرحلة الحساسة.

3- تدعو نقابة الصحفيين الفلسطينيين لجنة الحريات المنبثقة عن حوار الفصائل بالقاهرة الى التدخل من اجل وقف كافة الاجراءات التي تقوم بها حركة حماس بحق الزملاء في تلفزيون فلسطين ، والعمل على اعادة المقر الرسمي لهيئة الاذاعة التلفزيون الفلسطيني في غزة الى الهيئة.

4- تطالب نقابة الصحفيين الفلسطينيين منظمات حقوق الانسان والاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب الى استنكار اجراءات حركة حماس والضغط من اجل وقفها ،باعتبارها من الانتهاكات الواضحة لحقوق الانسان والقانون الاساسي الفلسطيني.

Print Friendly, PDF & Email