الأرضية “الشاطئية” تدفع بوسكيتس للسخرية من الليجا

برشلونة/PNN- أبدى سيرجيو بوسكيتس، لاعب برشلونة، غضبه من سوء أرضية ملعب “نيوفو جوسي زورييلا” معقل بلد الوليد، بعد انتصار الفريق الكتالوني، مساء أمس السبت، بهدف نظيف، بالجولة الثانية من الليجا.

وقال بوسكيتس، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “من المؤسف أن نلعب مباريات على ملعب مثل هذا، ويقولون إنه أفضل دوري في العالم!”.

وأضاف: “لم يتقبل أي شخص المجيء مبكرا للتحقق من حالة العشب، كان اللعب على هذه الأرضية أقرب إلى مباراة على الشاطئ”.

وعن الأداء في المباراة، أجاب: “لقد جعل بلد الوليد الأمور صعبة للغاية بالنسبة لنا، الحقيقة هي أنه كلفنا الكثير، في الشوط الأول كنا متفوقين وكان لدينا الصبر للعثور على الحلول، لكن الشوط الثاني كان نديا، وعانينا”.

واختتم مشيدًا بتقنية الفيديو: “هي تقنية تزيد العدالة في كرة القدم”.

وألغت التقنية هدفا لبلد الوليد في الوقت الضائع من المباراة، ليحصد برشلونة النقاط الثلاث.

المصدر: كووورة.

Print Friendly, PDF & Email