ميركل ترفض اقتراحاً اوروبياً بتحديد اهداف اكثر صرامة لخفض انبعاث الغازات الضارة

برلين/PNN- رفضت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، امس الأحد، اقتراحاً طرحته المفوضية الأوروبية الشهر الماضي بتحديد أهداف جديدة أكثر صرامة بشأن مستويات خفض انبعاثات الغازات الملوثة للبيئة قائلة إنه يجب على دول الاتحاد الأوروبي التركيز على الوفاء بالأهداف التي حددتها هذه الدول بنفسها.

وكان ميجيل أرياس كانيتي، مفوض الاتحاد الأوروبي للتغير المناخي، قد قال الشهر الماضي إنه يفكر في زيادة ما بين 40 و45 في المئة في حجم خفض انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون المضرة للبيئة والتي يجب على دول الاتحاد الأوروبي تحقيقها بحلول 2030 رداً على أدلة تشير إلى تسارع وتيرة التغير المناخ.

وقالت ميركل لمحطة (أيه.أر.دي) التلفزيونية “لست سعيدة بشكل خاص بهذه المقترحات الجديدة. أعتقد أنه يجب علينا أولاً الالتزام بالأهداف التي حددناها بأنفسنا من قبل”.

الصورة: المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين يوم الأحد.

تصوير: هانيبال هنيشكه – رويترز.

Print Friendly, PDF & Email