مي عمر تضطر لتعديل صورتها الجريئة بالفوتوشوب بعد موجة من التجريح

تعرضت الفنانة مي عمر لنقد لاذع على إثر إحدى صورها الجريئة التي نشرتها على انستقرام، حيث أطلت على المتابعين بفستان قصير مكشوف لمنطقة الصدر بشكل لافت.

وهاجم بعض متابعي مي عمر صورتها الجريئة التي كشفت عن جسمها، متسائلين لماذا تلجأ لنشر صورة بهذا الشكل في حين إنها لا تحتاج للشهرة، لأنها بطبيعة الحال هي مشهورة من الأساس.

بينما طالب محبو مي عمر أن تحذف صورتها الجريئة، لأنها غير مناسبة للنشر أمام الجمهور، ويبدو أن الفنانة الشابة استجابت للأمر وحذفت الصورة محل الخلاف بعد تعرضها لكم من التجريح.

أما الخطوة الجديدة التي اتخذتها مي عمر، هو اضطرارها إلى اللجوء إلى الفوتوشوب من أجل تعديل إحدى صورها والتي كانت بذات الفستان الذي عرضها للنقد، ولكنها هذه المرة قصدت إخفاء منطقة الصدر المكشوفة قبل أن تنشر الصورة على انستقرام.

وتستمتع مي عمر بإجازتها مع زوجها المخرج محمد سامي وابنتيها في اليونان، لتنشر عدة صور من هناك كشفت من خلالها عن إطلالاتها الصيفية اللافتة، التي أبرزت رشاقتها رغم ولادتها لابنتها الثانية منذ شهور قليلة.

وفي سياق آخر، مي عمر سوف تشارك الفنان أحمد السقا في مسلسله القادم المتوقع عرضه في رمضان 2019، والذي سيكون من إخراج زوجها محمد سامي، وذلك بعد اعتذار عدد من النجمات عن المشاركة نظراً لارتباطهن الفنية الأخرى.

المصدر: ليالينا.

Print Friendly, PDF & Email