خضوري تنظم حفل وداع وتكريم لرئيسها أ.د. مروان عورتاني تقديراً لإنجازاته الجامعية

طولكرم/PNN – نظمت جامعة فلسطين التقنية خضوري اليوم الثلاثاء حفل وداع وتكريم لرئيسها أ.د. مروان عورتاني تقديراً لإنجازاته التطويرية والنهضوية والعمرانية التي شهدتها الجامعة تحت قيادته، وذلك تزامناً مع انتهاء ولايته الثانية وتكليفه برئاسة اكاديمية فلسطين للعلوم والتكنولوجيا في رام الله وفق مرسوم رئاسي برتبة وزير ابتداء من مطلع شهر أيلول القادم.

وحضر الحفل محافظ محافظة طولكرم أ. عصام أبو بكر وممثلي البلديات والمؤسسات المدنية والرسمية والأمنية والإعلامية في المحافظة، وأعضاء المجلس التشريعي وجمعية أصدقاء خضوري، إضافة إلى كوادر الجامعة الأكاديمية والإدارية وطلبتها ومجلس اتحاد الطلبة.

في بداية الحفل الذي اعتبره أ. أحمد عمار لمسة وفاء وعرفان من جامعة خضوري والمجتمع الكرمي بكافة مؤسساته وأطيافه لانجازات أ.د. عورتاني ومسيرته العلمية الملهمة، تم عرض روبرتاج مصور لمراحل حياة أ.د. عورتاني المليئة بالإنجازات، مسلطاً الضوء على أهم المناصب التي شغرها وصولا الى رئاسة جامعة خضوري، والقفزة التاريخية التي شهدتها خلال خمس سنوات من ادارتها من خلال الانجازات النوعية والخطط التطويرية.

من جهته أشار أ. أبو بكر إلى أن عزاء خضوري وطولكرم في وداع أ.د. عورتاني هو سجله الطويل الحافل والذي سيستمر في منصبه الجديد في اكاديمية فلسطين للعلوم والتكنولوجيا، معتبراً إياه عقلاً واعداً وملهماً يترك بصمته الإبداعية أينما حطت رحاله.

وثمن أ. أبو بكر دور أ.د. عورتاني في تعزيز قوة جامعة خضوري الاسم العريق التي عاصرت مراحل القضية الفلسطينية وحملت المشاريع الوطنية في مجالات عديدة، ليقودها في أداء رسالتها التعليمية وتعزيز قوة طولكرم ومكانتها، بالتعاون مع مؤسسات طولكرم المختلفة لمواجهة التحديات التي تقف في طريق نهضة خضوري ورفعتها، ايماناً من المجتمع الكرمي بأهمية الجامعة ومكانتها العريقة، وتطرق أ. أبو بكر الى جهود ا.د. عورتاني في استقطاب كافة الطاقات الى جامعة خضوري من خلال عقد المؤتمرات الدولية واستضافة الخبراء الأجانب في التخصصات المختلفة، مما حقق نقلة نوعية لخضوري فأصبح لها مساحة اكاديمية مهمة على الصعيدين المحلي والدولي.

واختتم أ. أبو بكر كلمته مقدماً شكره لجهود أ.د. عورتاني الاسم الأكاديمي الذي يعتبر فخراً لفلسطين، ويحمل رسالة الجامعة وطولكرم دائماً، معرباً عن أمنياته بالمزيد من الإنجازات والابداع في حياته العملية القادمة.

فيما افتتح مساعد رئيس الجامعة د. ضرار عليان كلمة الجامعة بالترحيب بالحضور في حرم جامعة الدولة حاضنة الريادة والابداع خضوري وفي حفل تكريم رئيسها الذي عمل مع الجميع بتناغم وبروح الفريق الواحد، وفق استراتيجية وهدف واضح هو بناء خضوري ونهضتها، ليكون مدرسة متميزة في الإدارة قائمة على استنهاض قدرات الجميع وحثهم على تقديم الأفضل ورفع مستوى الأداء، من خلال وحدة الهدف والغاية والعطاء اللامحدود.

وأشار د. عليان إلى عمل أ.د. عورتاني منذ توليه رئاسة الجامعة على دعم الموظفين وانصافهم والدفاع عن حقوقهم، مما عزز شعور الانتماء وزاد من عطاءهم، إضافة الى إرساء دور الطلاب وتعزيز مشاركتهم في تطوير الجامعة ونهضتها، مما خلق حالة من الاستقرار في الحياة الجامعية، وتطرق د. عليان الى جهود أ.د. عورتاني على صعيد الخطط التطويرية والنهضة العمرانية والإنجازات النوعية في تطوير المرافق والبرامج الأكاديمية، والتي تكللت بالإنجاز التاريخي في توحيد أراضي خضوري التاريخية، إضافة الى وضع خضوري على مسار العالمية من خلال المشاركة في الورشات والمؤتمرات الدولية.

وأكد د. عليان على استمرار كوادر الجامعة بالعمل بنفس الرؤية التي وضعها أ.د. عوتاني وتحقيق المزيد من الإنجازات لرفعة خضوري وتطورها، مقدماً تهاني أبناء الجامعة على منصب أ.د. عورتاني الجديد وامنياتهم بالمزيد من النجاح والتقدم والاستمرار في خدمة الوطن.

وفي كلمة فصائل العمل الوطنية والإسلامية، أعرب امين سر إقليم حركة فتح في طولكرم أ. حمدان اسعيفان عن تقديره لجهود ا.د. عورتاني في تحقيق رؤيته لجامعة خضوري لتكون جامعة موحدة جفرافياً ومتطورة علمياً، مقدماً امنياته بالتوفيق في مهمته الجديدة، ومعرباً عن ثقته بالرئيس القادم ليكون على مستوى التحديات.

من جهته شكر رئيس نقابة العاملين أ. سامر عرقاوي التعاون البناء واللحمة والشراكة الحقيقية بين إدارة الجامعة ممثلة برئيسها أ.د. عورتاني ونقابة العاملين لخدمة الموظفين وتطوير الجامعة وحفظ هيبتها ومكانتها، مثمناً اخلاص أ.د. عورتاني وعمله الدؤوب في قيادة المسيرة التعليمية والنهضة التطويرية في الجامعة.

واستعرض أ. عرقاوي بعض الإنجازات التي حققها أ.د. عورتاني في ظل الشراكة الحقيقية مع النقابة في مجالات الكادر الموحد واعتماد صرف المكافأة التطويرية، مقدماً باسم أعضاء الهيئة الإدارية للنقابة والعاملين التهاني بالمنصب الجديد، وشكرهم وامتنانهم وأمنياتهم بالنجاح في مسيرته القادمة.

وأشاد رئيس مجلس الطلبة أحمد شحادة برعاية أ.د. عورتاني للحركة الطلابية وتعزيز دورها في الحياة الجامعية، والعمل بروح الشراكة الحقيقية مع الأطر الطلابية لتطوير الجامعة وخدمة الطلبة.

بدوره أعرب أ.د. مروان عورتاني عن سعادته وتأثره بكلمات الحضور ومشاعرهم، شاكراً حضورهم ودعمهم، مشيراً الى أن جميع الانجازات والمساعي التي تحدثوا عنها تقودها رؤية واحدة، هي مشروع بناء جامعة فلسطين، واعتبر أ.د. عورتاني أن فلسطين تستحق جامعة تليق باسمها وعلمائها وشعبها وتضحياته، فخضوري جامعة الدولة ويجب ان تلبي تطلعاتها على كافة الأصعدة، خاصة وأن ما يميز فلسطين هو العلم، وعلمائها المنتشرين في كافة الجامعات الدولية ودول العالم في مختلف التخصصات، فاستحق الشعب الفلسطيني صرحاً تعليمياً سيادياً.

وشدد أ.د. عورتاني على أهمية وجود حرم جامعي وفق القانون، يضم بيئة جامعية مناسبة للطلبة، وهو ما تم تحقيق جزء منه بتوحيد اراضي خضوري التاريخية واسترداد جزء منها بدعم رئيس الوزراء أ.د. رامي الحمد الله، شاكراً الوزارة على جدية دعمها للجامعة والتزامها بدعم الجامعة المالي لاستكمال حركة الإعمار التي تشهدها خضوري.

وتطرق أ.د. عورتاني الى أهمية الاصلاح التشريعي الذي شهدته خضوري، واعتماد برامج الدراسات العليا وتشجيع البحث العلمي، والانفتاح على منظومة التعليم الدولية ووضع خضوري على طريق العالمية، لتعزيز كيانها الجامعي بعد قرار مجلس الوزراء بتحويلها من كلية الى جامعة فلسطين التقنية بفروعها الثلاث، ونوه إلى أهمية تعزيز الابتكار والابداع من خلال تدريب الطلبة على مهارات حياتية غير أكاديمية، وحصولهم على مراكز متقدمة وتحقيق انجازات مهمة في هذا المجال من خلال العديد من المشاريع المبتكرة لتدعيم الخصوصية التقنية لخضوري.

كما أعرب أ.د. عورتاني عن تقديره لحب المجتمع الكرمي ودعمه لجامعة خضوري ممثلاً بكافة مؤسساته المدنية والرسمية والامنية، مواجهين التحديات والصعوبات التي تعرضت لها الجامعة، وخص بالذكر منسقة صالون طولكرم الثقافي أ. أسمهان عزوني على جهودها وعملها الدؤوب لاستقطاب الشخصيات الأدبية والعلمية والفعاليات المختلفة، معتبراً اياها أنموذجاً ملهماً للعطاء، مؤكداً على أن خضوري وضمن سعيها لتكون جامعة بلا أسوار تفتح أبوابها أمام الجميع.

وفي ختام كلمته قدم أ.د. عورتاني شكره لجميع موظفي الجامعة وأكاديميها واعتزازه بالعمل معهم خلال السنوات الماضية، مثمناً قدراتهم المتنامية وتفانهيم في العمل، معرباً عن ثقته باستمرار رئيس خضوري القادم أ.د. نور الدين أبو الرب في المسيرة النهضوية لخضوري، مؤكداً على ارتباطه الدائم بخضوري واستمراره بدعمها.

وفي نهاية الحفل تم تكريم أ.د. مروان عورتاني من قبل الجامعة وممثلي المؤسسات الحضور.

Print Friendly, PDF & Email