إيران تنقل صواريخًا باليستية لميليشيات عراقية

بغداد/PNN – أكدت مصادر إيرانية وعراقية وغربية إن إيران قدمت صواريخ باليستية لميليشيات شيعية تقاتل بالوكالة عنها في العراق، وإنها تطور القدرة على بناء المزيد من الصواريخ هناك لردع الهجمات المحتملة على مصالحها في الشرق الأوسط ولامتلاك الوسيلة التي تمكنها من ضرب خصومها في المنطقة.

ونقلت “رويترز” عن ثلاثة مسؤولين إيرانيين ومصدران بالمخابرات العراقية ومصدران بمخابرات غربية قولهم إن إيران نقلت صواريخ باليستية قصيرة المدى لحلفاء بالعراق خلال الأشهر القليلة الماضية.

وبحسب “رويترز” أكد خمسة من المسؤولين إن السلطات الإيرانية تساعد تلك الجماعات (ميليشيات شيعية موالية لها) على البدء في تصنيع صواريخ، ومن ضمنها صواريخ باليستية.

وقال مسؤول لـ”رويترز” إن “المنطق هو أن تكون لإيران خطة بديلة إن هي هوجمت”. وأضاف أن “عدد الصواريخ ليس كبيرا… مجرد بضع عشرات، لكن بالإمكان زيادته إن تطلب الأمر”.

وبحسب وكالة “رويترز”، فإن الصواريخ الإيرانية التي تم نقلها إلى العراق تتضمن صواريخ من طرازي زلزال وفاتح 110 القادرة على ضرب أهداف في مدى يتراوح بين 200 إلى 700 كيلومتر، وبالتالي قد تصل إلى تل أبيب، إذا تمركزت في غرب العراق، وتهدد العاصمة السعودية، الرياض.

وقال مصدر استخباراتي غربي إن الشحنة الإيرانية التي تضمنت عشرات الصواريخ تهدف إلى إرسال تحذيرات إلى الولايات المتحدة وإسرائيل، خاصة بعد الضربات الجوية العدوانية التي نفذتها إسرائيل على مواقع في سورية بزعم مهاجمة أهداف إيرانية.

Print Friendly, PDF & Email