توتر شديد في سجن “جلبوع” والأسرى يحرقون إحدى الغرف

رام الله/PNN-شهد سجن “جلبوع الاسرائيلي” اليوم الجمعة، توترًا شديدًا في اعقاب تعرضه للاقتحام من قبل القوات الخاصة والشروع بأعمال تفتيش مهينة للأسرى الفلسطينيين.

وافادت تقارير عبرية، بأن الأسرى عبروا عن رفضهم للاقتحام، بالطرق على الأبواب وحرق “فرشات نوم” وإحدى الغرف، مشيرة الى تواصل حالة الغليان في السجن.

واشارت الى مصلحة السجون أعلنت حالة الاستنفار في السجن.

Print Friendly, PDF & Email