الحية: نفذنا ما طُلب منا وقمنا بتخفيف حدة البالونات الحارقة مقابل كسر الحصار

غزة/PNN-أكد الدكتور خليل الحية، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أن حوارات كسر حصار قطاع غزة، التي أجريت قبل عيد الأضحى في القاهرة، ما بين مصر والفصائل الفلسطينية بغزة، قطعت شوطًا مهمًا نحو التوصل إلى تهدئة مع إسرائيل، وأنه بالفعل هنالك أشياء تسير وتتحقق على الأرض، ومنها مشاريع أممية، في قطاع غزة.

وقال الحية، في تصريحات تلفزيونية: نحن بدورنا كنا ايجابيين مع المطالب المصرية والأممية، فيما يتعلق بالتهدئة وكسر الحصار، وعملنا على ايجاد بيئة مناسبة لهذا الأمر، وبالفعل خففنا من حدة البالونات الحارقة، مضيفًا: بذلنا جهودًا كبيرة مع الشباب مطلقي البالونات الحارقة، وأيضًا مع الفصائل الفلسطينية، لسحب أي ذريعة يتذرع بها الاحتلال الإسرائيلي.

وتابع: نفذنا كل ما طُلب منا، ومن ضمنها شروط كسر الحصار، وهو تثبيت وقف اطلاق النار بالرعاية المصرية والأممية، وتخفيف البالونات الحارقة، لذا الرعاة الآن تحت الاختبار، فاما أن يحققوا ما وعدوا به، وإما نحن نستأنف مسيراتنا بكافة أشكالها، لتحقيق ما يصبو إليه الشعب الفلسطيني.

 

Print Friendly, PDF & Email