احمِ نفسك من أمراض الخريف المُزعجة بـ7 خطوات

كل موسم يحمل معه مجموعة من الأمراض والمشاكل الصحية، ولا يعتبر الخريف والشتاء استثناء من ذلك، فتقلبات الطقس الجذرية تعطي الجسم البشري وقتا عصيبا للتكيف مع التغيرات، وبالتالي فإن معظمنا يمرض خلال فترة تغيير الفصول، من أيام الصيف الحارة مروراً إلى الليالي الباردة ، نحن عرضة لخطر الإصابة بأمراض مثل السعال والبرد والإنفلونزا وأكثر من ذلك.

فقط نظام مناعة قوي يمكن أن يساعدك على الابتعاد عن هذه الأمراض الموسمية والحفاظ على لياقتك طوال الوقت.

لذا، تأكد من أنك تلتزم بجميع الإجراءات الوقائية هذا الموسم وتظل على دراية بكل أمراض الخريف الشائعة وهي كما نشرت صحيفة التحرير:

بعض الاحتياطات قد تحميك من الإصابة بأمراض الخريف

– حافظ على سلامة أطفالك وصحتهم: وشاركهم في الأنشطة في المنزل وفي المدرسة للمساعدة في ضمان أنها آمنة وصحية.

– اتخاذ الخطوات اللازمة لمنع الإنفلونزا: حيث إن أفضل طريقة للحماية ضد الإنفلونزا هي الحصول على اللقاح كل عام في الخريف.

أيضاً غط أنفك وفمك بمنديل عند السعال أو العطس. واغسل يديك كثيرًا وأخيرا البقاء في المنزل إذا مرضت.

– التعامل الذكي والأمثل مع المضادات الحيوية:

يمكن للمضادات الحيوية أن تعالج العدوى البكتيرية، ولكن ليس العدوى الفيروسية.

نزلات البرد والإنفلونزا عدوى فيروسية، لذا تجنب استخدام المضادات الحيوية إذا كان لديك واحدة منها.

– يسبب استخدام المضادات الحيوية عندما لا تكون هناك حاجة لها لتكوين مقاومة للمضاد الحيوي لبعض البكتيريا، وبالتالي تصبح أقوى وأكثر صعوبة في القتل.

لذلك لا بد من مراجعة الطبيب لمعرفة ما إذا كان مرضك جرثوميًا أو فيروسيًا.

– حافظ على الطعام آمنًا: الغذاء هو محور أساسي خلال العطلات، تأكد من الحفاظ على سلامته من خلال اتباع الخطوات السليمة في الطهي والحفاظ على الأكل.

أبقِ الأطعمة منفصلة لتجنب التلوث المتبادل.

الطهي باستخدام درجات الحرارة المناسبة.

كن مستعدًا للطقس البارد

التعرض لدرجات الحرارة الباردة يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة، إن الرضع وكبار السن معرضون للخطر بشكل خاص، ولكن يمكن لأي شخص أن يتأثر.

استعد لتوفير طرق الوقاية من المشاكل الصحية وماذا تفعل إذا ظهرت حالة طوارئ في الطقس البارد، تذكر أن استخدام السخانات والمدافئ يمكن أن يزيد من خطر الحرائق المنزلية والتسمم بأول أكسيد الكربون.

اغسل يديك

يعد الحفاظ على نظافة اليدين إحدى أهم الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتجنب الإصابة بالمرض وانتشار الجراثيم للآخرين.

من الأفضل غسل يديك بالصابون والمياه الجارية النظيفة لمدة 20 ثانية على الأقل.

إذا لم يكن ذلك ممكنًا، استخدم المنظفات اليدوية بالتدليك التي تحتوي على الكحول.

تقلبات المواسم قد تكون أخطر من ذلك في بعض الأحيان وقد تصل إلى حالة تسمى “الاضطراب النفسي الموسمي” وهو نوع من الاكتئاب يرتبط بالتغيرات في المواسم يبدأ وينتهي في نفس الأوقات تقريبًا كل عام.

تبدأ الأعراض في الخريف وتستمر في أشهر الشتاء، مما يقلل من طاقتك ويجعلك تشعر بالحزن. وأحياناً الاكتئاب في الربيع أو أوائل الصيف.

 

Print Friendly, PDF & Email