بلدية الخليل توقع اتفاقية توأمة مع بلدية مكاسر الاندونيسية

الخليل/PNN- وقّع رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة، اليوم الثلاثاء، اتفاقية تعاون وتوأمة مع رئيس بلدية مكاسر الاندونيسية “محمد رمضان بوماتو” في دار بلدية مكاسر، بحضور السفير الفلسطيني لدى إندونيسيا زهير الشن، والنائب الثاني لرئيس بلدية الخليل كمال الزير الحسيني، في سبيل تعزيز العلاقات الثنائية، وتبادل الخبرات في مختلف أوجه الخدمات.

وأطلع أبو سنينة الحضور على أوضاع مدينة الخليل، موضحا انها ثاني أقدم مدينة في العالم، وأُدرجت مؤخراً على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر في اليونسكو، ونوّه الى الدور الكبير الذي تلعبه جمهورية إندونيسيا الشقيقة في القضية الفلسطينية ومناصرتها لشعبنا، ودعمه في عدة مجالات، داعياً “بوماتو” لدعم عدة مشاريع في مدينة الخليل، من شأنها المساهمة في التنمية وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

بدوره، أعرب “بوماتو” عن سعادته بتوقيع هذه التوأمة والشراكة، مؤكدا حرصه على دعم مدينة الخليل بكل السبل المتاحة لتعزيز صمود المواطنين فيها، خاصة وأنّ مدينة الخليل الأكبر على مستوى المدن الفلسطينية، واعداً بدراسة كافة المشاريع التي قدمها رئيس بلدية الخليل.

وفي السياق، قدم أبو سنينة شرحا تفصيليا عن مدينة الخليل والأوضاع التي تعيشها، في جامعة حسن الدين في مدينة مكاسر، وذلك بحضور رئيس اتحاد جامعات اندونيسيا الدكتورة “دويا بولوبوهو”، وعدد من الهيئة الإدارية والتدريسية، وطلبة الجامعة، حيث قدمت رئيسة الجامعة رزمة من المنح الدراسية لطلبة البكالوريوس والماجستير في مدينة الخليل.

Print Friendly, PDF & Email