بالفيديو:استشهاد شاب بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن في القدس وفق المصادر العبرية

القدس/PNN – استشهد شاب فلسطيني، مساء اليوم الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في القدس المحتلة.

وقالت مصادر فلسطينية ان الشاب محمد يوسف شعبان عليان من مخيم قلنديا استشهد مساء اليوم الثلاثاء برصاص جنود وشرطة الاحتلال في مدينة القدس.

وأفادت المصادر الفلسطينية أن قوات الاحتلال أغلقت باب العامود وأبواب البلدة القديمة بالقدس المحتلة، ومنعت المواطنين الفلسطينيين من الدخول أو الخروج من وإلى البلدة القديمة.

وقالت وزارة الصحة إنه “جاري المتابعة للحصول على معلومات مؤكدة حول الحالة الصحيّة الشاب الذي أطلقت قوات الاحتلال النار عليه في القدس المحتلة”.

كما أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني أن “قوات الاحتلال منعت طواقمنا من الوصول للشاب المصاب في حي المصرارة في القدس المحتلة”.

وأظهرت مقاطع فيديو أن قوات الاحتلال تركت الشاب الفلسطيني المصاب في القدس المحتلة، ينزف على الأرض، دون تقديم العلاج له.

وشرعت قوات الاحتلال بتوقيف الشبان وتفتيشهم جسديا بصورة وحشية واستفزازية وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال، وأجواء شديدة التوتر في المنطقة.

وفي وقت لاحق، زعم بيان عاجل لشرطة الاحتلال أن الشاب هاجم مستوطنا في حي المُصرارة، (دون تحديد كيفية مهاجمته أو ذكر المزيد من التفاصيل)، ولاذ بالفرار وأطلقت عليه الرصاص وتم “تحييده”، على حد تعبيرها.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عصر اليوم الثلاثاء، الشاب المقدسي محمود عبد اللطيف عقب خروجه من المسجد الأقصى المبارك من جهة باب الناظر (المجلس)، وحولته لأحد مراكز التوقيف والتحقيق في المدينة.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت ثلاثة شبان على أبواب “الأقصى”، وسلمت مواطنا وصحفية أوامر استدعاء في وقت سابق.

Print Friendly, PDF & Email