تحليل: مهمة دجيكو تتصدر حملة روما على مدريد

مدريد/PNN- يستعد روما لخوض معركة كروية، أمام مضيفه ريال مدريد، على ملعب سانتياجو برنابيو، اليوم الأربعاء، في أولى جولات دور المجموعات، بدوري أبطال أوروبا.

ومن المتوقع أن يبدأ مدرب روا، أوزيبيو دي فرانشيسكو، اللقاء بتشكيل مكون من: “أولسن، فلورينزي، مانولاس، فازيو، كولاروف، دي روسي، نزونزي، كريستانتي، أوندير، الشعراوي، دجيكو”.

سلاح خطير

لكن بعيدًا عن التشكيل المحتمل لروما، فإن البدء بالموهبة الهولندية، جاستن كلويفرت، قد يفيد الفريق الإيطالي كثيرًا.

فتواجد كلويفرت على الجهة اليمنى للذئاب، وضغطه المستمر على الفريق الملكي، سيحد بالتأكيد من خطورة مارسيلو، ظهير أيسر الريال، الذي يتميز بالجانب الهجومي، بينما يمثل نقطة ضعف دفاعية، في بعض الأحيان، مع المساحات الكبيرة التي يتركها خلفه.

مهمة دجيكو

رغم امتلاك ريال مدريد لقلب دفاع متمرس وقوي، بوجود سيرجيو راموس ورفائيل فاران، إلا أن هذا الثنائي يعاني أمام السرعات، بالإضافة للكرات التي تُلعب في العمق، وهو ما ظهر بوضوح خلال مباراة الملكي الماضية، أمام أتلتيك بيلباو (1-1)، في الليجا.

وفي هذا الصدد، سيمنح إيدين دجيكو، مهاجم روما، قوة كبيرة لفريقه، إذا كان في يومه، بالنظر إلى قوته البدنية الكبيرة، التي ستساعده على الالتحامات مع قلبي الدفاع، إلى جانب قدرته على التسديد بالرأس والقدم، لكنه سيحتاج للسرعة أيضًا، من أجل تشكيل الخطورة على ريال مدريد.

وسيحتاج روما بشكل عام، للتركيز على إرسال الكرات، في العمق الدفاعي للميرينجي، ما قد يتسبب في معاناة راموس وفاران.

الثغرة اليسرى

وكما هو الحال في الريال، يعاني فريق العاصمة الإيطالية أيضًا، من ثغرة دفاعية في الجهة اليسرى، التي يتواجد بها ألكسندر كولاروف.

وكانت هذه الثغرة سببًا رئيسيًا، في معاناة روما، خلال مباراتي نصف نهائي دوري الأبطال، الموسم الماضي، أمام ليفربول، بالإضافة للمواجهات الأخيرة في الدوري الإيطالي.

وفي حال عجز دي فرانشيسكو، عن سد هذه الثغرة ضد ريال مدريد، فإنه سيكون مهددًا بشدة، في مواجهة انطلاقات النفاثة الويلزية، جاريث بيل.

المصدر: كووورة.
Print Friendly, PDF & Email