وضع حجر الأساس لمسجد شهداء الجيش الأردني في طوباس

طوباس/PNN- وُضع، اليوم الخميس، حجر الأساس لمسجد شهداء الجيش العربي الأردني، بجانب مقبرة شهداء الجيش الأردني، في مدينة طوباس.

وحضر الاحتفال: قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الاسلامية محمود الهباش، ومدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس الشيخ عزام الخطيب، ووزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس، ومحافظ طوباس والأغوار الشمالية، يونس العاص، والقائم بأعمال سفير المملكة الاردنية الهاشمية لدى دولة فلسطين نزار القيسي، وشخصيات دينية، وقادة الأجهزة الأمنية، وممثلون عن العائلات المدنية في طوباس.

وقال الهباش: “لا غرابة في أن تتكاتف جميع الأيدي الفلسطينية والأردنية في بناء صرح يحمل أسماء شهداء الجيش الأردني، مؤكدا أن بناء مسجد يحمل اسم شهداء الجيش الأردني هو تأكيد على أن هم البلدين واحد.

وأشار إلى أن أملنا في الأردن لا يموت، وبناء المسجد هو دلالة واضحة على قوة الرابط بين البلدين قيادة وشعبا، مؤكدا أن هذا المسجد هو معلم من معالم الصمود في هذه المحافظة.

وتطرق الهباش إلى الرواية التاريخية في تسمية الأسماء التي تسعى اسرائيل إلى طمسها، وشدد في كلمته على ضرورة عدم التهاون أو خسارة معركة التاريخ والرواية مع الاحتلال.

وشدد الهباش على ضرورة الالتفاف خلف القيادة الفلسطينية في حربها ضد الاحتلال.

بدوره لفت العاص إلى أن الأردن كان وسيظل الواجهة القادمة لتحرير فلسطين، لافتا إلى أنه الجيش الاردني تخندق في معركة الكرامة في السفوح الشرقية في حربه ضد الاحتلال.

وقال: “إن العسكر دوما ما كانوا أدوات تمثل الساسة، وأن شهداء الجيش الأردني هم كذلك، لافتا إلى أن الأردن دائما ما كان حريصا على الدفاع عن المقدسات الاسلامية”.

وأضاف ان الجندي الأردني كان مسلحا بسلاح عقيدة الدفاع عن أرضه ومقدساته.

وفي السياق قال ادعيس إن المساجد في فلسطين تحمل دلالات روحانية، واجتماعية، وانسانية، وهذا المسجد هو تأكيد على قوة الرابطة بين البلدين.

وقدّر ادعيس المواقف الأردنية الداعمة للقضية الفلسطينية في كل المجالات، ومن بينها الدعم في بناء المساجد، لافتا إلى أنه من الوفاء من دولة فلسطين بناء مساجد تحمل اسماء شهداء الجيش الأردني.

إلى ذلك قال الخطيب إنه بتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني، تم تخصيص مبلغ 25 ألف دينار للمساهمة في بناء هذا المسجد، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه قبل سنتين أوعز جلالته لقيادة أركان الجيش الأردني بتشكيل لجنة عسكرية للوصول لفلسطين؛ من أجل ترميم جميع مقابر الجيش الأردني في فلسطين.

وقال القيسي بناء هذا المسجد جاء في الأرض التي احتضنت ارواح شهداء الجيش الأردني الذين دافعوا عن فلسطين، لنوصل رسالة بأن البلاد واحدة، وأن المؤامرات التي تحاك هي ضد البلدين.

وأكد أن الأردن قيادة وشعبنا وجيشا ما زال على عهده تجاه فلسطين بالدفاع عنها، وهو يحارب من أجل عروبة القدس وفلسطين.

بدوره بين منسق العائلات المدنية في مشروع بناء المسجد في طوباس، خالد صوافطة، أن تكلفة المسجد بلغت 120 ألف دينار، تبرعت المملكة الهاشمية بـ25 ألف دينار منها، وأن المسجد مقام على قطعة أرض من تبرع جودت المصري.

يشار إلى أنه في طوباس مقبرة لشهداء الجيش الأردني الذين استشهدوا في حرب النكسة عام 1967.

Print Friendly, PDF & Email