تونس: ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات

تونس/PNN- ارتفع عدد ضحايا الفيضانات، التي شهدتها منطقة نابل التونسية خلال الكارثة الطبيعية، التي تشهدها البلاد منذ 3 أيام.

قال المتحدث باسم الحرس الوطني في تونس حسام الجبابلي، في تصريح للتلفزيون الرسمي، إنه تم العثور على جثتي شخصين جرفتهما المياه في منطقة عرقوب بولاية نابل 60 كيلو متر شرقي العاصمة التونسية، لتصل حصيلة الضحايا إلى 3 أشخاص.

وأضاف جبابلي، أن كل الطرقات المؤدية إلى نابل ما زالت مغلقة، واكد أن تدابير وقائية يجري تنفيذها بسبب تحذيرات مصلحة الأرصاد الجوية، التي أعلنت عن أمطار غزيرة بولاية سوسة القريبة من نابل.

وأعلن رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، مساء يوم الجمعة، عن تشكيل لجنة وطنية لمجابهة الكوارث، عقب الأمطار الطوفانية، التي شهدتها عدة مناطق في ولاية نابل.

ونقل التلفزيون التونسي الرسمي الليلة عن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، إشرافه على اللجنة الوطنية لمجابهة الكوارث عقب وفاة شخص جراء السيول وغرق العشرات من البيوت وقطع العديد من الطرقات شمال شرق تونس.

وقال الشاهد، كلفت وزارة الداخلية التونسية بتجنيد كل من عناصر الدفاع المدني ووحدات الجيش لتفادي الكارثة وإغاثة ونجدة السكان في الولاية وتأمين سلامتهم وحماية ممتلكاتهم.

وكانت السلطات التونسية قد أعلنت عن وفاة شخص، مساء السبت، بعد أن جرفته السيول جراء تهاطل الأمطار الغزيرة في منطقة (تاكلسة) بولاية نابل شمال شرقي تونس.

ويتوقع المعهد التونسي للرصد الجوي تواصل سقوط الأمطار بحيث وصل مجموعها اليوم إلى 100 مم، مع هبوب رياح قوية تجاوزت سرعتها 90 كيلومتر في الساعة.

وتشهد تونس منذ ثلاثة أيام تساقط للأمطار الغزيرة بحيث حذرت مصالح الأرصاد الجوية من تغيرات جوية في الأيام المقبلة.

Print Friendly, PDF & Email