مراسل PNN: الامن يعتقل المعتدي وسط ادانة شعبية ورسمية للاعتداء على رئيس بلدية بيت لحم

بيت لحم/PNN/ اعتقل جهاز المخابرات العامة بعد ظهر اليوم الشاب الذي اعتدى في وقت سابق من اليوم على رئيس بلدية بيت لحم حيث تمت عملية الاعتقال في بلدة دورا بمحافظة الخليل.

وقال مصدر امني فلسطيني ل PNN ان جهاز المخابرات العامة في الخليل اعتقل الشاب الذي اعتدى على رئيس البلدية سلمان بعد فراره الى محافظة الخليل بعد تنفيذه الاعتداء.

وكان رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان قد اصيب بجروح طفيفة في وجهه صباح اليوم بعد قيام مواطن بالقاء الة حادة باتجاهه خلال جولة تفقدية له بالاسواق بالقرب من مبنى البلدية.

وقالت مصادر محلية ان مواطن اعتدى على رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان بالقاء الة حادة عليه مما ادى لاصابته بجروح طفيفة في وجهه.

واضافت المصادر ان المواطن المعتدي احد اصحاب البسطات حيث لاذ بالفرار من الموقع بعد تنفيذ الاعتداء.

من جهته قال مدير عام شرطة محافظة بيت لحم العميد علاء الشلبي ان رئيس بلدية بيت لحم تعرض لاعتداء من قبل احد اصحاب البسطات بالمدينة .

واضاف شلبي في حديث مع شبكة PNN ان الشرطة تعرف منفذ الاعتداء على رئيس البلدية وانها تعمل الان على اعتقاله وجلبه للعدالة لاخذ المقتضى القانوني بحقه.

من جهته قال الناطق الاعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات:” تعرّض رئيس بلدية بيت لحم المحامي طوني سلمان للاعتداء بآلة حادة في وجهه خارج مبنى البلدية ووصفت اصابته بالبسيطة ووضعه مستقر”.

واكد ارزيقات ان هوية المعتدي معروفة لدى اجهزة الامن وجاري البحث عنه لالقاء القبض عليه وتفيد المعلومات الاولية بان سبب الاعتداء مصادرة بسطات من قبل البلدية والمشتبه به يمتلك بسطتين.

حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح اقليم بيت لحم اصدرت بيان استنكرت فيه الاعتداء الاثم على رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان واصفة المنفذ بانه شخص مافون اجتماعيا واخلاقيا .

واكدت فتح على ان رئيس بلدية بيت لحم يقوم بعمله و واجبه اتجاه المدينة واتجاه شعبنا الفلسطيني بتطهير شوارع المدينة من الخارجين عن القانون ومروجي المخدرات الذين يعيثون فسادا ببيت لحم.

واكدت فتح ان الاعتداء عمل مدان ولا يمت لشعبنا ونسيجنا الاجتماعي باي صلة مؤكدة ان هذا الاعتداء لا يمثل الا من قام به باعتباره عمل اجرامي مدان وسيزيد فتح وكل الجهات الرسمية ذات العلاقة اصرارا على مواجهة المارقين ومحاربتهم .

وطالبت فتح الجهات ذات الاختصاص باتخاذ كافة الاجراءات الرادعة بحق كل من تخول له نفسه المساس بواقع المدينة التي وقفت عصية في وجه كل المؤامرات.

من جهته ادان الاتحاد الفلسطيني للهيئات المحلية الاعتداء على رئيس بلدية بيت لحم  واهاب بالأجهزة الأمنية ملاحقة المعتدي وتقديمه إلى العدالة، واتخاذ الاجراءات القانونية بحقه لتكون رادعاً لكل سلوك يمكن أن يمس هيبة القانون وأنظمة العمل البلدي ودوره في بناء مؤسسات تخدم المواطن وتحمي حقوقه، وتضمن أن يكون كل الناس تحت القانون وعلى مسافة واحدة منه.

إن الاتحاد الفلسطيني للهيئات المحلية بكل مكوناته يقف صفاً واحداً أمام كل محاولات الانتقاص من المكانة القانونية الممنوحة للمجالس والهيئات المحلية، ويؤكد وقوفه الكامل إلى جانب الأخ أنطون سلمان وبلدية بيت لحم، كما يقف في صف جميع رؤساء وأعضاء الهيئات المحلية الفلسطينية وطواقمها التنفيذية.

من ناحيتها استنكر الجبهة العربية الفلسطينية في محافظة بيت لحم الاعتداء على السيد رئيس بلدية بيت لحم الأستاذ انطون سلمان . من قبل احد المواطنين من اصحاب البسطات

وادانت الجبهة هذا العمل الجبان والغير مسؤول والذي تعرض له المحامي انطون سلمان أثناء قيامة بواجباته .وأننا في الجبهة نعتبر إن هذا الاعتداء غير مقبول وخارج عن القانون وخارج عن الأعراف وتقاليد شعبنا الاجتماعية والوطنية في الوقت الذي نحن فيه إلى أمس الحاجة إلى الوحدة والتلاحم ونبذ الفتنة بين أبناء شعبنا.

بدورها استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فلسطين الاعتداء الاثم على المناضل رئيس بلدية بيت لحم انطون سلمان معتبره ان من اعتدى عليه خارج عن الصف الوطني وخارج عن عادات وتقاليد شعبنا ونسيجه الاجتماعي.

وطالبت الجبهة الشعبية في بيانها الاجهزة الامنية والفصائل الفلسطينية الوقوف بحزم امام هذا الفلتان الذي يحاول ضرب الحياة اليومية للمجتمع الفلسطيني داعية لملاحقة كل ما من شانه المساس بالامن المجتمعي كما طالبت بانزال اقصى القعوبات لامثال هؤلاء من الخارجين عن القانون .

وعبرت الجبهة الشعبية عن عميق تضامنها مع رئيس بلدية بيت لحم قائدا ومناضلا وطنيا رافضة هذا الاعتداء الذي تعرض له ومتمنية له الشفاء العاجل.

Print Friendly, PDF & Email