تربية قلقيلية تنظم سلسلة فعاليات دعما وإسناداً للرئيس محمود عباس

قلقيلية/ PNN-  نظمت مديرية التربية والتعليم العالي في محافظة قلقيلية سلسلة فعاليات دعما وإسناداً للرئيس محمود عباس غداة توجهه للأمم المتحدة لإلقاء خطاب تاريخي، وذلك في جميع مدارس المديرية، وتم تنظيم الفعالية المركزية في مدرسة ذكور مسقط الثانوية، وشارك في الفعاليات العميد حسام أبو حمدة نائب محافظ قلقيلية، وأبو سائد قواس ممثل حركة فتح إقليم قلقيلية، ورئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري، ونائلة فحماوي عودة مديرة التربية والتعليم العالي في المحافظة ومدير الدائرة الفنية خضر عودة، وممثلي القوى الوطنية في المحافظة ورؤساء الهيئات المحلية، واسرة مديرية التربية والتعليم العالي، ومحمد الشغنوبي مدير المدرسة، والهيئة التدريسية والطلبة.

نائب المحافظ شدد في كلمته على التفاف الكل الفلسطيني حول الرئيس محمود عباس، في معركته نحو إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف، ودعمه في تصديه لصفقة القرن وكافة الصفقات المشبوهة التي تنال من الشعب الفلسطيني وحقوقه، داعيا كافة أبناء الشعب الفلسطيني الى لرفع الصوت عاليا في وجه صفقة القرن وفي وجه الاحتلال الإسرائيلي ومن خلفة الإدارة الامريكية المنحازة كليا والشريك مع الاحتلال الاسرائيلي، مشيرا الى ان الرئيس يتجه الى الأمم المتحدة ومعه كل شرفاء الشعب الفلسطينية والأمة العربية، ومعه حلم أطفال فلسطين وامال الاسرى، ووصية الشهداء، وختم نائب المحافظ كلمته برسالة الى الرئيس محمود عباس قائلا “امضِ ونحن خلفك … حتى لو خضت البحر خضناه معك”.

اما مديرة التربية والتعليم العالي فقد أوضحت في كلمتها أن الاسرة التربوية قاطبة تجدد البيعة للرئيس محمود عباس في مواجهة الضغوط التي تستهدف النيل من ثبات مواقف القيادة الفلسطينية، بالإضافة الى الفعالية المركزية تأييدا ومبايعة للقيادة الفلسطينية وهي تنبري للتصدي لصفقة القرن، وشددت فحماوي على ان وزارة التربية والتعليم العالي كانت وستبقي الوفيّة للقيم الوطنية، والحريصة على غرسها في نفوس الأجيال، مستحضرة مركزية حضور القدس في الذاكرة والوجدان الفلسطيني، والموقف الصلب والشجاع للرئيس أبو مازن في الدفاع عن كل ذرة تراب في القدس، وعن الثوابت الفلسطينية ضد كل قوى الشر والطغيان.

وفي كلمته عن الفصائل والقوى الوطنية أكد عادل لوباني على التفاف الفصائل الوطنية خلف الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، ورئيس منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، مشيرا الى ان الفصائل الوطنية تقف وتساند الرئيس محمود عباس لأنه المحافظ على الثوابت، المتمسك بالقدس، والمتصدي لصفقة القرن، والرافض لكل محاولات الالتفاف على القضية الفلسطينية.

معاذ نزال رئيس قسم النشاطات الطلابية أشار الى ان الفعاليات تم تنفيذها في جميع مدارس المديرية، وبمشاركة حوالي 30 ألف طالب وطالبة، حيث تم تخصيص الإذاعة المدرسية في كافة مدارس المحافظة لتجديد البيعة والعهد مع القيادة الفلسطينية، إضافة الى تنفيذ الفعالية المركزية في مدرسة ذكور مسقط الثانوية، شاكرا إدارة المدرسة وكادرها التعليمي والطلبة على تنظيم وإدارة النشاط المركزي دعما واسنادا للرئيس محمود عباس.

Print Friendly, PDF & Email