بالفيديو : نشطاء المقاومة يلصقوا تحذيرات ومنشورات لجنود الاحتلال على مدخل بيت ايل بمحاكمتهم دوليا حال اخلوا الخان الاحمر

رام الله/PNN/ قام مجموعة من نشطاء المقاومة الشعبية الفلسطينية ظهر اليوم من الصاق ملصفات تحذيرية لجنود الاحتلال الاسرائيلي تحذرهم فيها من مغبة المشاركة في اخلاء الخان الاحمر بداية الشهر المقبل كون هذا الاخلاء جريمة حرب ومخالفة للقوانين والاعراف الدولية.

وقام مجموعة من النشطاء اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الجدار والاستيطان صباح اليوم بالوصول الى مقر قيادة جيش الاحتلال بالضفة الغربية سيرا على الاقدام وقاموا بتسليم الجنود على المدخل الاوراق التي تنص على تحذيرهم من ارتكاب جريمة حرب حيث تم كتابة التحذير باللغتين الانكليزية والعبرية..

كما قام النشطاء بالصاق هذه الملصقات التي تحذر الجنود الاسرائيليين من تعرضهم للمحاكمة في المحاكم الدولية كمجرمي حرب حال شاركوا في عمليات اخلاء الخان الاحمر التي تنوي اسرائيل تنفيذها حيث منحت السكان البدو حتى بداية اكتوبر للخروج بانفسهم.

وبعد ذلك قام مجموعة من الجنود بملاحقة وطرد النشطاء الا ان بعضهم قاموا بايقاف حافلة تقل جنود اسرائيليين على المدخل وقاموا بتسليمهم مجموعة من الملصقات التحذيرية  وطالبوهم بالتوقف من خدمة جيش الاحتلال ورفض القيام باعمال لا انسانية ومخالفة للقانون الدولي.

وقال منذر عميرة رئيس اللجنة التنسيقية العليا لمقاومة الجدار والاستيطان في الضفة الغربية في حديث مع شبكة PNN ان هذه الفعالية تمثل توجيه رسالة واضحة بان ما يقوم به جيش الاحتلال هو مخالف للقانون الدولي وجريمة حرب يعاقب عليها القانون الدولي مشددا على اهمية مواجهة قرارات الهدم الاسرائيلية بكل الوسائل.

واوضح عميرة انه بات من الواضح ان اسرائيل تنوي تنفيذ جريمة حرب جديدة تضاف الى جرائمها العنصرية منذ اقامة دولة الاحتلال على انقاض ونكبة شعبنا الفلسطيني وتواصل القيام بمزيد من الجرائم مشددا على اهمية ضرب الموقف الاسرائيلي حتى بداخل جيش الاحتلال والسعي لاعادة فكرة رفض الخدمة الى اذهان جنود الاحتلال وتعريفهم بان قادتهم ياخذونهم الى المحاكم الدولية .

وشدد عميرة على ان شعبنا قادر على افشال مخططات الاحتلال ومحاولاته المختلفة للقضاء على الوجود الفلسطيني مشددا على ان جماهير شعبنا التي تتضامن مع الخان الاحمر وتقف الى جانبه ستقف سدا منيعا امام مخططات الاحتلال.

من جهته قال الناشط محمد الخطيب ان هذه الرسالة موجهة لجنود وضباط الاحتلال وما تسمى بالادارة المدنية من اجل الاشارة الى مسؤوليتهم امام القانون الدولي كما انها تهدف الى ترك اثر في نفوس جنود الاحتلال وما يقترفونه.

واكد الخطيب ان شعبنا سيلاحق جنود الاحتلال وكل من يعمل باذرع دولة الاحتلال في المحاكم الدولية لان تنفيذ الهدم يعني انهم جزء من جريمة الحرب التي تنوي اسرائيل ارتكابها موضحا ان هذه الخطوة صغيرة بحجمها لكنها كبيرة في التمهيد للملاحقة القانونية مستقبلا.

Print Friendly, PDF & Email